اكتشاف قد يحرم السرطان من قدرته على خداع المناعة

اكتشاف قد يحرم السرطان من قدرته على خداع المناعة

الأربعاء - 14 شهر ربيع الثاني 1444 هـ - 09 نوفمبر 2022 مـ رقم العدد [ 16052]
اكتشاف آلية جديدة من آليات خداع الأورام للمناعة

بينما يتعامل جهاز المناعة بكفاءة للتخلص من الخلايا غير الطبيعية، فإن هناك آلية أمان تمنعه من استهداف الخلايا السليمة، حيث يتم دمج ميزات خاصة في الخلايا السليمة حتى يتعرف عليها الجهاز المناعي، وبالتالي يمنع حدوث هجوم خاطئ.

ومع ذلك، فإن الخلايا السرطانية تتلاعب بشكل خفي بآليات الأمان بطريقة تجعل الجهاز المناعي يتركها وشأنها، وهذا هو الاكتشاف الذي قدمه فريق بحثي من جامعة بازل في دراسة نشرت، الاثنين، بدورية «ساينس ترانسليشن ميدسين».

ووجد الفريق البحثي أن الخلايا السرطانية تستخدم جزيئات السكر على أسطحها لتعطيل هجمات جهاز المناعة في الجسم، حيث إن هذه السكريات، التي تحتوي على حمض السياليك، موجودة أيضاً في الخلايا السليمة، وهي مهمة للتواصل من خلية إلى أخرى، ومع ذلك فإن الأورام تزيد من نسبة هذه السكريات على سطحها.

وتتعرف خلايا مناعية معينة تسمى «البلاعم» على سكريات حمض السياليك، وتتحول عن غير قصد إلى «خائن»، فهي تعطي الخلايا المناعية القريبة الأخرى الانطباع بأن كل شيء على ما يرام، وأصبحت تجارب فريق البحث التي أجريت على الفئران قادرة على إثبات أنه يمكن إزالة سكريات حمض السياليك، أو على الأقل تقليلها إلى حد كبير، بمساعدة إنزيم، وهذا يمنع الورم من خداع الجسم، ويعرضه للهجوم الذي تشنه المناعة.

ومكّنت التحليلات الأكثر دقة الباحثين من تحديد المستقبلات الموجودة بالضبط في الخلايا المناعية التي تتعرف على سكريات حمض السياليك، وقالوا بعد نجاح تجاربهم في فئران التجارب، إنهم إذا تمكنوا من تحديد المستقبل المكافئ في البشر، فقد يكون ذلك هدفاً آخر مثيراً للاهتمام في محاولة معالجة الخلايا السرطانية بمساعدة الجهاز المناعي للمريض.

ويقول هاينز لوبلي، من قسم الطب الحيوي في جامعة بازل، في تقرير نشره الموقع الإلكتروني للجامعة، بالتزامن مع نشر الدراسة: «إن الجمع بين النهج الذي توصلنا له مع طرق الحصار المناعي الأخرى، يعني أنه يمكننا حقاً كبح جماح نمو الورم، وكخطوة تالية نهدف إلى البحث عن طرق لإزالة سكريات حمض السياليك من الورم ومحيطه بطريقة تجنب تعطيل وظيفة الخلايا السليمة، والقضاء على الآثار الجانبية».


سويسرا الصحة سرطان

اختيارات المحرر

فيديو