دراسة جديدة تظهر وظيفة جديدة للمخيخ لم تكن معروفة من قبل

دراسة جديدة تظهر وظيفة جديدة للمخيخ لم تكن معروفة من قبل
TT

دراسة جديدة تظهر وظيفة جديدة للمخيخ لم تكن معروفة من قبل

دراسة جديدة تظهر وظيفة جديدة للمخيخ لم تكن معروفة من قبل

أظهر بحث جديد أن المخيخ لديه وظيفة لم نكن نعرفها من قبل في البشر. ونظرًا لتعقيد جسم الإنسان، فليس من المستغرب أننا ما زلنا نقوم باكتشافات جديدة حول الأجزاء المختلفة التي يتكون منها؛ وقد توصل العلماء للتو إلى اكتشاف جديد حول المخيخ في الجزء الخلفي من الدماغ؛ يُعرف بالفعل بأهميته للتحكم في حركاتنا بشكل صحيح، ويبدو الآن أن منطقة الدماغ هذه تلعب أيضًا دورًا رئيسيًا عندما يتعلق الأمر بتذكر التجارب العاطفية الإيجابية والسلبية.
وهذه الأنواع من التجارب العاطفية يتذكرها الدماغ جيدًا بشكل خاص لأسباب ليس أقلها أنها تساعد على بقاء جنسنا البشري على قيد الحياة لنكون قادرين على تذكر الأوقات التي كنا فيها بخطر والأوقات التي ازدهرنا فيها.
ويُعتقد أن اللوزة والحصين هما منطقتا الدماغ المسؤولتان عن تعزيز هذه الذكريات العاطفية. ولكن نظرًا لأن المخيخ مرتبط بالفعل بتكييف الخوف، فقد أراد الباحثون الذين يقفون وراء دراسة جديدة معرفة ما إذا كان له دور في تسجيل الذكريات العاطفية جدا.
وكتب الباحثون في بحثهم المنشور «كان الهدف من هذه الدراسة هو التحقق مما إذا كانت الوصلات المخيخية والدماغية متورطة في ظاهرة الذاكرة العرضية المتفوقة لإثارة المعلومات المرئية عاطفياً. ومن خلال عمليات مسح الدماغ لـ 1418 شخصًا تم التقاطها من خلال التصوير بالرنين المغناطيسي الوظيفي (fMRI) حيث شاهدوا صورًا عاطفية (بعضها إيجابي وبعضها سلبي) ومحايدة، تمكن الفريق من إثبات أن المخيخ متورط بالفعل»، وذلك وفق موقع «ساينس إليرت» العلمي المتخصص، نقلا عن مجلة «PNAS» العلمية.
وتذكر المشاركون في الدراسة الصور الإيجابية والسلبية أفضل بكثير من الصور المحايدة، فيما ارتبطت قدرة التخزين المحسنة هذه بالأوقات التي كان فيها المخيخ أكثر نشاطًا.
علاوة على ذلك، لاحظ الباحثون أيضًا مستوى أعلى من التواصل بين المخيخ والمخ؛ وهو الجزء الأكبر من الدماغ. وكان المخيخ يتلقى معلومات من القشرة الحزامية الأمامية (منطقة مفتاح لإدراك وتقييم المشاعر)؛ كما كانت تنقل المعلومات إلى اللوزة والحصين.
وفي توضيح أكثر لهذا الأمر، قال عالم الأعصاب دومينيك دي كيرفان بجامعة بازل بسويسرا «تشير هذه النتائج إلى أن المخيخ هو جزء لا يتجزأ من شبكة مسؤولة عن تحسين تخزين المعلومات العاطفية. وكما هو الحال مع أي اكتشافات جديدة حول الدوائر العصبية داخل رؤوسنا، يمكن أن تكون هذه النتائج مفيدة في توضيح كيفية إصلاح تلك الدوائر عندما يحدث خطأ ما عندما لا يتم تخزين الذكريات بشكل صحيح أو ربما يتم طبعها بوضوح شديد على موقع عقولنا عندما يتم استدعاء التجارب المؤلمة أو المخيفة إلى الذهن بسهولة، على سبيل المثال، يمكن أن يؤدي ذلك إلى مشاكل في الصحة العقلية... وانه في الواقع له تأثير سلبي. وهذا شيء يمكن أن يكون البحث الجديد مفيدًا به في النهاية».
وخلص الباحثون في نتائجهم الى ان «هذه النتائج توسع المعرفة حول دور المخيخ في العمليات الإدراكية والعاطفية المعقدة وقد تكون ذات صلة بفهم الاضطرابات النفسية ذات الدوائر العاطفية الشاذة، مثل اضطراب ما بعد الصدمة أو اضطراب طيف التوحد».


مقالات ذات صلة

أنت أقوى عقلياً من أغلب الناس إذا كنت تستخدم دائماً هذه العبارات الست

يوميات الشرق صورة لفتيات مبتسمات (بيكسباي)

أنت أقوى عقلياً من أغلب الناس إذا كنت تستخدم دائماً هذه العبارات الست

ما الذي يجعل بعض الناس، خاصة القادة، أقوياء ذهنياً وعقلياً؟ بحث أجراه موقع «سي إن بي سي» كشف أنك تصبح أقوى ذهنياً من خلال تمرين 6 عضلات عقلية أساسية.

«الشرق الأوسط» (لندن)
صحتك المكملات الغذائية تعمل بكفاءة إذا كانت ضمن نظام غذائي ورياضي مفيد (أرشيفية - رويترز)

تعرّف على المكملات الغذائية لإنقاص وزنك وكيف تعمل

تقرير يرصد أهم المكملات الغذائية التي تستطيع استخدامها ضمن نظامك الغذائي خلال رحلة إنقاص الوزن.

«الشرق الأوسط» (لندن)
صحتك يعدّ خبير تغذية فرنسي أن الأنظمة القاسية ترمي للفت الانتباه (أرشيفية - أ.ف.ب)

مؤثرون يروّجون لحميات قاسية عبر مواقع التواصل... وتحذيرات من مخاطرها

يتحوّل مؤثرون يسعون إلى تحقيق شهرة في مواقع التواصل الاجتماعي إلى فئران تجارب للأنظمة الغذائية التخسيسية، وهو اتجاه «قاتل» ومحفوف بالمخاطر.

«الشرق الأوسط» (لندن)
صحتك زيادة العقم عند الرجال بمعدل ينذر بالخطر (رويترز)

4 عوامل تؤدي إلى العقم لدى الرجال... كيف يمكن معالجتها؟

واحد من كل سبعة أزواج في المملكة المتحدة يعاني من صعوبة في الإنجاب.

«الشرق الأوسط» (لندن)
صحتك عبوات من دوائي «أوزمبيك» و«ويغوفي» (رويترز)

استخدام «أوزمبيك» و«إخوته» للحصول على جسم جميل للصيف... والأطباء يحذرون

حذّر طبيب كبير في هيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية (NHS) من أن الناس يخاطرون بعواقب وخيمة من خلال استخدام أدوية فقدان الوزن مثل «أوزمبيك» و«ويغوفي».

«الشرق الأوسط» (لندن)

أنت أقوى عقلياً من أغلب الناس إذا كنت تستخدم دائماً هذه العبارات الست

صورة لفتيات مبتسمات (بيكسباي)
صورة لفتيات مبتسمات (بيكسباي)
TT

أنت أقوى عقلياً من أغلب الناس إذا كنت تستخدم دائماً هذه العبارات الست

صورة لفتيات مبتسمات (بيكسباي)
صورة لفتيات مبتسمات (بيكسباي)

ما الذي يجعل بعض الناس، خاصة القادة، أقوياء ذهنياً وعقلياً؟ بحث أجراه موقع «سي إن بي سي» كشف أنك تصبح أقوى ذهنياً من خلال تمرين 6 عضلات عقلية أساسية. وهي: الثقة، الثبات، الجرأة، اتخاذ القرارات، التركيز على الأهداف، التواصل (المتعلق بالانخراط وإظهار الإيجابية). إذا قلت هذه العبارات الستّ لنفسك أو للآخرين بشكل منتظم، فأنت أقوى ذهنياً من معظم الناس: «أنا أؤمن بنفسي»، «أستطيع تجاوز هذا»، «سأتخذ خطوة جريئة»، «سأتخذ قراراً وألتزم به»، «سأركز على أهدافي»، «سأظهر بشكل إيجابي ومتحمس».

ذلك كافٍ

غالباً ما نعتقد أن اختلافاتنا تشكل عقبة أمام نجاحنا، بينما في الحقيقة يمكن لهذه الاختلافات أن تساعدنا على الوصول إلى نجاحنا. المقارنة الوحيدة التي يمكنك القيام بها، وتكون ذات صلة حقاً، هي بين ما أنت عليه اليوم وما كنت عليه بالأمس. السؤال الوحيد، الذي يهم حقاً، هو هل كنت تطور من نفسك؟ الأشخاص الأقوياء ذهنياً يذكرون أنفسهم بذلك لتعزيز عضلة الثقة لديهم، ويدركون أنهم لا يحتاجون إلى مقارنة أنفسهم بالآخرين أو البحث عن تأكيد من الخارج لتحقيق الرضا عن النفس. هم يعلمون أنهم يمتلكون بالفعل كل ما يحتاجونه ليكونوا سعيدين وناجحين. هذا الاعتراف بالذات يعزز ثقتهم بأنفسهم ويقوي عضلة الثقة لديهم.

ما الفرص التي يقدمها هذا التحدي؟

تُمارس تدريب عضلة الثبات لديك، عندما تساعد نفسك والآخرين على التركيز على الفرص التي تظهر في مواجهة الشدائد، بدلاً من التركيز على القيود. إنها حجر الأساس لكونك قوياً ذهنياً. نميل إلى التركيز على ما فقدناه بسبب الشدائد، على غرار الوقت، والمال، والتقدم، والثقة في النفس، وهويتنا، حتى وظيفتنا. الأشخاص الأقوياء ذهنياً يذكرون أنفسهم بذلك لتعزيز ثقتهم بأنفسهم.

هل أسمح لنفسي أن أحلم بشكل كبير؟

الأشخاص الأقوياء ذهنياً لديهم عادة التفكير بشكل كبير. لقد سمحوا لأنفسهم بذلك، ويشجعون الآخرين على فعل الشيء نفسه. الأمر ليس سهلاً كما يبدو. معظمنا مثقل بالمهام اليومية والأولويات. فمن لديه الوقت ليحلم بشكل كبير؟! وغالباً ما نقنع أنفسنا بأن «الأشياء الكبيرة تحدث لأشخاص آخرين، وليس لأشخاص مثلنا». إذا كنت تريد تطوير عضلة الجرأة القوية والمنسقة، فعليك أن تسمح لنفسك بالوصول إلى أحلامك وأهدافك. تحتاج إلى أن تؤمن بأنك مسموح لك بالحلم، وأن الأشياء الكبيرة يمكن أن تحدث لأشخاص مثلك، وأن التفكير بشكل كبير والتحلي بالجرأة سيساعدان على تشكيل نسخة أفضل منك.

ما تكلفة عدم اتخاذ القرار؟

الحزم هو علامة من علامات القوة الذهنية. الأشخاص الأقوياء ذهنياً لا يعاقبون أنفسهم بما قد يحدث في حال اتخاذ قرارات خاطئة، إنهم يذكرون أنفسهم والآخرين بضرورة أن يكونوا على علم بما يحدث كلما تأخر اتخاذهم لأي قرار كان. قال مطرب روك شهير في يوم من الأيام: «إذا اخترت عدم اتخاذ قرار، فأنت اتخذت قراراً على أي حال». غالباً ما يعني «هذا خيار مكلف» ترددك في اتخاذ القرار المناسب، ما يؤدي إلى استنزاف الموارد.

هل أنا أتحكم في ما يمكن السيطرة عليه؟

القوة الذهنية ترتبط بشكل كبير بالإنجاز. من أجل تحقيق أهدافك، تحتاج إلى عضلة التركيز على الأهداف. تنحرف عن مسارك نحو الهدف عندما تولي اهتماماً زائداً للأمور التي لا يمكنك السيطرة عليها على طول الطريق. يساعد ذلك في فحص السيطرة. قم بإنشاء جدول يحتوي على عمودين، اكتب على العمود الأيسر «العقبات»، وعلى العمود الأيمن «الأنظمة». تحت «العقبات»، قم بسرد جميع العوائق التي تشعر بالقلق منها، والتي يمكن أن تمنعك من تحقيق هدفك، ثم احظر بدائرة فقط العوائق المحتملة التي يمكنك التحكم فيها. في عمود «الأنظمة»، اكتب جميع العمليات والإجراءات والهياكل التي يمكنك تنفيذها للتغلب على التحديات التي حددتها، والتي يمكنك فعل شيء بشأنها.

يجب فعل هذا... بل لديّ فرصة لفعل ذلك

هذا التصوّر الجديد يفتح باب الامتنان لديك، ما يجعلك تشعر بالحيوية عندما تكون مهام عملك تثقل كاهلك. على سبيل المثال، في الأيام التي يتوجب عليك السفر للعمل (حيث السفر لم تعد تستمتع به)، أبعد نفسك عن التفكير بمثل «يجب أن أفعل هذا»، وبدلاً من ذلك قل لنفسك: «سوف أحصل على فرصة لفعل ذلك». مثلاً: «أنا على وشك أن أكون على المسرح، أقدم خطاباً رئيسياً، وأشارك الأفكار والإلهام الذي سيساعد الناس». هكذا يمكنك ممارسة تدريب عضلة التواصل، وذلك عنصر آخر مهم في القوة الذهنية. وذكّر نفسك بجميع الجوانب الإيجابية، واحمل هذه الإيجابية والطاقة والفرح معك طوال يومك.