كبوها: الأمور المالية لا مجال فيها للتفسير

كبوها: الأمور المالية لا مجال فيها للتفسير

أكد أن عقوبات كنو ستدخل ضمن التزامات «الهلال» في حال إقرارها
الخميس - 11 شهر ربيع الأول 1444 هـ - 06 أكتوبر 2022 مـ رقم العدد [ 16018]
عبدالله كبوها يتحدث خلال مؤتمر وزارة الرياضة أمس («المركز الإعلامي لوزارة الرياضة»)

أكد عبد الله كبوها، رئيس «لجنة الكفاءة المالية»، في وزارة الرياضة، أن العقوبة المالية في قضية اللاعب محمد كنو ستدخل ضمن التزامات نادي الهلال، في حال ألزم بها رسمياً.
وعلق كبوها خلال المؤتمر الصحافي الدوري للقطاع الرياضي، أمس، بحضور مساعد وزير الرياضة لشؤون الإعلام والتواصل، الدكتور رجاء الله السلمي، على إعلان نادي النصر سداد جميع التزاماته، وفي مقابل إعلان اللجنة وجود مستحقات بالقول: «الأمور المالية لا يوجد فيها مجال للتفسير؛ هناك رقم تم سداده، وهناك رقم آخر لم يتم سداده، وأوضحنا للنادي ذلك».
وقال كبوها: «تم الإعلان عن ديون نادي النصر بـأنها 36 مليون ريال، خلال الفترة الماضية، و4 ملايين ريال، كانت فيها ثلاثة حالات لم تسدد للمستفيدين ورحلت للفترة المقبلة». وأضاف: «لا يوجد أي استثناءات لأي نادٍ، مهما كان».
وأشار كبوها إلى أهمية امتثال الأندية السعودية، في مسألة سداد الالتزامات المالية ومتابعة الصرف بشكل شهري، وأضاف: «نقوم بدراسة تكاليف التعاقدات بشكل نصف سنوي، ومتابعة تسوية الالتزامات بين اللاعبين والأندية».
وبالنسبة لإصدار الشهادات للأندية، أجاب: «ستتم بشكل نصف سنوي بحيث تحصر الالتزامات بشكل ربع سنوي، كما أن هناك انخفاضاً ملحوظاً في الالتزامات المالية على الأندية، بسبب فعالية معايير اللجنة التي تم اعتمادها للكفاءة المالية على أربع مراحل، بدءاً من أكتوبر (تشرين الأول) 2020 وحتى الآن، وسيكون 9 أكتوبر موعداً نهائياً لإرفاق جميع المستندات من قبل الأندية، والإعلان عن التزامات الأندية الواجبة السداد في 3 يناير (كانون الثاني) 2023، وسيتم الإعلان أيضاً عن تسوية الالتزامات المالية والأندية المستحقة للشهادة للفترة الثانية في 28 يناير 2023، أي قبل 5 أيام من إغلاق الفترة الشتوية، وأيضاً عن القضايا المنظورة للأندية السعودية».
وأعلنت «لجنة الكفاءة المالية للأندية الرياضية» عن متطلبات شهادة الكفاءة المالية لأندية «دوري روشن السعودي»، و«أندية دوري الدرجة الأولى»، التي تشترط سداد الالتزامات المالية المستحقة كافة وواجبة السداد حتى 30 سبتمبر (أيلول) 2022، وسداد الرواتب حتى 31 أكتوبر 2022، وتتضمن الالتزامات المالية ذمماً دائنة (لاعبين) و(أندية رياضية) و(موظفين ومدربين)، ومستحقات قضايا صدر بها قرارات نهائية ومستحقات الصندوق الرياضي وحصة الوكلاء حسب الشروط التالية: أن يكون الوسيط مسجلاً لدى الاتحاد السعودي لكرة القدم، ويحمل رخصة سارية المفعول، وجود عقد تمثيل، وإثبات ما يفيد إشعار لجنة الاحتراف بعقد التمثيل خلال «3 أيام» عمل من تاريخ إبرامه، ووجود اسم الوسيط في العقد وعدم وجود تضارب مصالح، وعدم تجاوز عمولة الوسيط للنسبة المحددة، وتشمل بنود نطاق شهادة الكفاءة المالية جميع أنشطة النادي.
أما بالنسبة لاشتراطات الحصول على شهادة الكفاءة المالية للفترة المقبلة، فقال: «تشترط الوفاء بالالتزامات واجبة السداد حتى 30/ 09/ 2022، حسب النطاق. الالتزامات التي لم تسدد حتى تاريخ 30/ 09/ 2022م، وفي حال أصبحت قضايا لاحقاً بعد هذا التاريخ، فعلي النادي سدادها، ما لم يكن هناك حكم نهائي صادر في القضية؛ تاريخ إصدار الشهادة يشير إلى تأجيل تاريخ السداد أو كسب النادي للقضية، علماً بأن اللجنة ستعلن عن الالتزامات التي أصبحت قضايا منظورة بعد 30/ 09/ 2022م عدداً ومبلغاً، ويكون آخر موعد لسداد الالتزامات 5 أيام قبل إقفال فترة التسجيل المقبلة كحد أقصى، كما أن المطالبات بين الأندية، بين الأشخاص الذين لديهم مطالبات على الأندية، يجب تقديمها إلى اللجنة قبل تاريخ 10/ 11/ 2022م، وإلا فسيتم ترحيلها للفترة التي تليها، علماً بأن هذا البند لا يشمل المساهمات التضامنية وبدل الترتيب (اللاعبين الهواة) ويعتبر آخر موعد لسداد الالتزامات 23/ 01/ 2023 ولا يوجد أي استثناءات لأي نادٍ مهما كان، وأي موظف أو أي لاعب لديه عقد مع النادي هو ضمن نطاق شرط إصدار الكفاءة المالية، وعدم التعارض بين عمل لجنة الكفاءة المالية وقانون اللعب المالي العادل الذي سيطبقه اتحاد الكرة في 2025».
ومن جانبه، كشف الدكتور رجاء الله السلمي مساعد وزير الرياضة في نهاية المؤتمر الدوري الرابع عن «نصف ماراثون جدة» الذي ينظمه «الاتحاد السعودي للرياضة للجميع»، وبدعم من وزارة الرياضة.


السعودية السعودية

اختيارات المحرر

فيديو