أوكرانيا: 23 قتيلاً على الأقل في ضربة روسية بجنوب البلاد

أوكرانيا: 23 قتيلاً على الأقل في ضربة روسية بجنوب البلاد

الجمعة - 5 شهر ربيع الأول 1444 هـ - 30 سبتمبر 2022 مـ
آثار الهجوم الصاروخي الروسي (رويترز)

اتهمت أوكرانيا روسيا، أمس (الجمعة)، باستهداف قافلة إنسانية في منطقة زابوريجيا (جنوب) على الحدود بين الشطر الأوكراني والشطر الذي يحتله الروس، ما أوقع 23 قتيلاً من المدنيين الذين كانوا ينتظرون للحصول على مساعدة إنسانية، وفقاً لـ«وكالة الصحافة الفرنسية».

وقال حاكم المنطقة الأوكراني أولكسندر ستاروخ على «تليغرام» إن «العدو شن هجوماً صاروخياً على قافلة مدنيين إنسانية، كان الناس يصطفون للتوجه إلى المنطقة المحتلة موقتاً للذهاب ورؤية أقربائهم وتلقي المساعدة»، مضيفاً: «هناك 23 قتيلاً و28 جريحاً».

لكن السلطات الروسية في منطقة زابوريجيا اتهمت أوكرانيا بشن ضربة دامية على موكب سيارات مدنية.

وقال المسؤول من السلطات الروسية المحلية فلاديمير روغوف إن «المقاتلين الأوكرانيين نفذوا عملاً إرهابياً جديداً. بعدما رأوا أن السكان يحتشدون في القسم (المحتل) من زابوريجيا، قصفوا موكباً من عشرات السيارات المدنية».


من جانب آخر، أعلنت السلطات المحلية أن مسؤولاً من إدارة الاحتلال الروسية في منطقة خيرسون بجنوب أوكرانيا قتل ليل الخميس الجمعة في ضربة أوكرانية.

وقال مسؤول السلطات الروسية المحلية كيريل ستريموسوف كما نقلت عنه وكالة تاس الروسية إن ألكسي كاتيرينيتشف، النائب الأول لرئيس إدارة منطقة خيرسون المكلف شؤون الأمن قتل «في ضربة محددة الهدف» نفذتها القوات الأوكرانية بصاروخين أُطلقا من نظام هيمارس على منزله.


أوكرانيا أخبار روسيا

اختيارات المحرر

فيديو