«الرياض للكتاب» ينطلق بنوافذ ثقافية كثيرة

«القيروان» و«تونس الخضراء» محطة للفنون والتراث... والأقلام التونسية

معرض الرياض يستمر 10 أيام
معرض الرياض يستمر 10 أيام
TT

«الرياض للكتاب» ينطلق بنوافذ ثقافية كثيرة

معرض الرياض يستمر 10 أيام
معرض الرياض يستمر 10 أيام

انطلق معرض الرياض الدولي للكتاب أمس (الخميس)، فاتحاً كثيرأ من النوافذ التي يطوف بها رواده في أرجاء الثقافة والفكر والتراث التونسي العريق، إلى جانب مشاركة نحو 17 ناشراً تونسياً اعتادوا أن يكونوا جزءاً دائماً في مشهد معارض الكتب السعودية.
وتأتي الدورة الجديدة من المعرض، التي انطلقت أمس (الخميس)، وتستمر لعشرة أيام، جسراً ثقافياً لفهم الآخر، ومساهماً رئيسياً في الحراك الثقافي الوطني، وتحضر فيها تونس «ضيف شرف» وبمشاركة نخبة من المثقفين والفنانين التونسيين لإحياء ليالي المهرجان الثقافي الكبير، الذي شهد منذ الساعات الأولى من انطلاقه إقبالاً واسعاً من الجمهور، ونقاشات حية بين أقطاب الثقافة بين البلدين.


الدورة الجديدة من المعرض هي جسر ثقافي لفهم الآخر

وكشفت هيئة الأدب والنشر والترجمة، عن البرنامج الثقافي الحافل بمواعيد الثقافة والمعرفة، ليلة انطلاق المعرض، الذي يشهد حضور ما يربو على ألف دار نشر عربية وأجنبية، وأفردت مساحة واسعة لثلة من المثقفين ورواد القطاعات الفنية في تونس، للمشاركة في باقة من الندوات والمحاضرات وورش العمل التي تتناول مجالات الإبداع الثقافي كافة. وعلى مسارح ومنصات معرض الكتاب، التي حملت أسماء «قرطاج» و«القيروان» ومسرح «تونس الخضراء» امتداداً لاختيار تونس ضيف شرف النسخة الجديدة مع عرس الرياض الثقافي للكتاب، تنظم مجموعة من الندوات الحوارية والأمسيات الشعرية والأدبية والعروض الفنية والأدائية، التي تلقي الضوء على إسهامات المثقفين والفنانين التونسيين في إغناء وإثراء المكتبة العربي والمسرح وبقية قطاعات الفنون والتعبير الإنساني.

وتتضمن المشاركة التونسية في معرض الرياض الدولي، جملة من الندوات الإثرائية، التي بدأت مع جلسة «فنون العمارة التونسية» التي ألقت الضوء على إرث 10 قرون من الحضارات التي تعاقبت على تونس، وتركت إرثاً معمارياً وثقافياً مهماً، وأعطتها قيمة تراثية عالمية.


جناح تونس في معرض الرياض الدولي للكتاب (تصوير: سعد الدوسري)

إلى جانب عدد من اللقاءات في الرواية التونسية، وقضايا الترجمة، وتجربة المسرح التونسي، والنقد والفكر التنويري وغيرها من المحاور والورشات والأمسيات الأدبية والشعرية التي يقدمها مجموعة من رموز الثقافة والأدب والفكر في تونس.
ويحيي الفنان التونسي زياد غرسة، أبرز مطربي التراث الموسيقي التونسي، 3 ليالٍ موسيقية على مسرح تونس الخضراء، يقدم خلالها تراث (المالوف والموشحات)، الذي يجيد غرسة تقديمه إلى جانب العزف على العديد من الآلات الموسيقية، كالعود والكمان والكمان الجهير والبيانو وغيرها. وذلك قبل أن يحتضن المسرح الأحمر في جامعة الأميرة نورة، حفل الليالي التونسية السبت المقبل، ويحييه الفنان صابر الرباعي والفنانتان لطيفة وألفة بن رمضان، ضمن الفعاليات المصاحبة لمعرض الرياض الدولي للكتاب هذا العام.

ويترقب زائرو معرض الرياض الدولي للكتاب، يوم 6 أكتوبر (تشرين الأول)، فرصة للاستمتاع بأعذب الموشحات الأندلسية على مسرح تونس الخضراء، في واجهة الرياض، التي يلتقي تراثها الموسيقي والفني مع الثقافة التونسية في كثير من التفاصيل، وتطوف بهم الموشحات في استعادة فنية لأجواء القرن الثالث الهجري، حين ازدهر هذا الفن في كنف لحظة عربية غنية، وتاريخ من التمدن والتجديد والمواكبة الذوقية.


مقالات ذات صلة

«أمانة» السعودية تجلي 1765 شخصاً لـ32 دولة من السودان

شمال افريقيا «أمانة» السعودية تجلي 1765 شخصاً لـ32 دولة من السودان

«أمانة» السعودية تجلي 1765 شخصاً لـ32 دولة من السودان

نقلت سفينة «أمانة» السعودية، اليوم (الخميس)، نحو 1765 شخصاً ينتمون لـ32 دولة، إلى جدة، ضمن عمليات الإجلاء التي تقوم بها المملكة لمواطنيها ورعايا الدول الشقيقة والصديقة من السودان، إنفاذاً لتوجيهات القيادة. ووصل على متن السفينة، مساء اليوم، مواطن سعودي و1765 شخصاً من رعايا «مصر، والعراق، وتونس، وسوريا، والأردن، واليمن، وإريتريا، والصومال، وأفغانستان، وباكستان، وأفغانستان، وجزر القمر، ونيجيريا، وبنغلاديش، وسيريلانكا، والفلبين، وأذربيجان، وماليزيا، وكينيا، وتنزانيا، والولايات المتحدة، وتشيك، والبرازيل، والمملكة المتحدة، وفرنسا، وهولندا، والسويد، وكندا، والكاميرون، وسويسرا، والدنمارك، وألمانيا». و

«الشرق الأوسط» (جدة)
الخليج السعودية تطلق خدمة التأشيرة الإلكترونية في 7 دول

السعودية تطلق خدمة التأشيرة الإلكترونية في 7 دول

أطلقت السعودية خدمة التأشيرة الإلكترونية كمرحلة أولى في 7 دول من خلال إلغاء لاصق التأشيرة على جواز سفر المستفيد والتحول إلى التأشيرة الإلكترونية وقراءة بياناتها عبر رمز الاستجابة السريعة «QR». وذكرت وزارة الخارجية السعودية أن المبادرة الجديدة تأتي في إطار استكمال إجراءات أتمتة ورفع جودة الخدمات القنصلية المقدمة من الوزارة بتطوير آلية منح تأشيرات «العمل والإقامة والزيارة». وأشارت الخارجية السعودية إلى تفعيل هذا الإجراء باعتباره مرحلة أولى في عددٍ من بعثات المملكة في الدول التالية: «الإمارات والأردن ومصر وبنغلاديش والهند وإندونيسيا والفلبين».

«الشرق الأوسط» (الرياض)
يوميات الشرق «ملتقى النقد السينمائي» نظرة فاحصة على الأعمال السعودية

«ملتقى النقد السينمائي» نظرة فاحصة على الأعمال السعودية

تُنظم هيئة الأفلام السعودية، في مدينة الظهران، الجمعة، الجولة الثانية من ملتقى النقد السينمائي تحت شعار «السينما الوطنية»، بالشراكة مع مهرجان الأفلام السعودية ومركز الملك عبد العزيز الثقافي العالمي (إثراء). ويأتي الملتقى في فضاءٍ واسع من الحوارات والتبادلات السينمائية؛ ليحل منصة عالمية تُعزز مفهوم النقد السينمائي بجميع أشكاله المختلفة بين النقاد والأكاديميين المتخصصين بالدراسات السينمائية، وصُناع الأفلام، والكُتَّاب، والفنانين، ومحبي السينما. وشدد المهندس عبد الله آل عياف، الرئيس التنفيذي للهيئة، على أهمية الملتقى في تسليط الضوء على مفهوم السينما الوطنية، والمفاهيم المرتبطة بها، في وقت تأخذ في

«الشرق الأوسط» (الظهران)
الاقتصاد مطارات السعودية تستقبل 11.5 مليون مسافر خلال رمضان والعيد

مطارات السعودية تستقبل 11.5 مليون مسافر خلال رمضان والعيد

تجاوز عدد المسافرين من مطارات السعودية وإليها منذ بداية شهر رمضان وحتى التاسع من شوال لهذا العام، 11.5 مليون مسافر، بزيادة تجاوزت 25% عن العام الماضي في نفس الفترة، وسط انسيابية ملحوظة وتكامل تشغيلي بين الجهات الحكومية والخاصة. وذكرت «هيئة الطيران المدني» أن العدد توزع على جميع مطارات السعودية عبر أكثر من 80 ألف رحلة و55 ناقلاً جوياً، حيث خدم مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة النسبة الأعلى من المسافرين بـ4,4 مليون، تلاه مطار الملك خالد الدولي في الرياض بـ3 ملايين، فيما خدم مطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي بالمدينة المنورة قرابة المليون، بينما تم تجاوز هذا الرقم في شركة مطارات الدمام، وتوز

«الشرق الأوسط» (الرياض)
شمال افريقيا فيصل بن فرحان وغوتيريش يبحثان وقف التصعيد في السودان

فيصل بن فرحان وغوتيريش يبحثان وقف التصعيد في السودان

بحث الأمير فيصل بن فرحان بن عبد الله وزير الخارجية السعودي والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، اليوم (الخميس)، الجهود المبذولة لوقف التصعيد العسكري بين الأطراف في السودان، وتوفير الحماية اللازمة للمدنيين السودانيين والمقيمين على أرضه. وأكد الأمير فيصل بن فرحان، خلال اتصال هاتفي أجراه بغوتيريش، على استمرار السعودية في مساعيها الحميدة بالعمل على إجلاء رعايا الدول التي تقدمت بطلب مساعدة بشأن ذلك. واستعرض الجانبان أوجه التعاون بين السعودية والأمم المتحدة، كما ناقشا آخر المستجدات والتطورات الدولية، والجهود الحثيثة لتعزيز الأمن والسلم الدوليين.

«الشرق الأوسط» (الرياض)

السباحة اللبنانية لين الحاج لـ«الشرق الأوسط»: حققت حلم الطفولة بمشاركتي في الأولمبياد

لين حققت 4 ميداليات ملونة في سباق التتابع حيث تمكنت من وضع لبنان في المركز الأول (الشرق الأوسط)
لين حققت 4 ميداليات ملونة في سباق التتابع حيث تمكنت من وضع لبنان في المركز الأول (الشرق الأوسط)
TT

السباحة اللبنانية لين الحاج لـ«الشرق الأوسط»: حققت حلم الطفولة بمشاركتي في الأولمبياد

لين حققت 4 ميداليات ملونة في سباق التتابع حيث تمكنت من وضع لبنان في المركز الأول (الشرق الأوسط)
لين حققت 4 ميداليات ملونة في سباق التتابع حيث تمكنت من وضع لبنان في المركز الأول (الشرق الأوسط)

تستعد السباحة اللبنانية الشابة لين الحاج، البالغة من العمر 17 عاماً، للمشاركة في أولمبيادها الأول في باريس 2024، محققةً بذلك حلماً لطالما راودها منذ الصغر.

لين التي بدأت مسيرتها الرياضية في سن مبكرة، وحققت العديد من الإنجازات على المستويات الوطنية والدولية، حصلت على ميداليات ذهبية في بطولات دولية وشاركت بنجاح في بطولة العالم في اليابان العام الماضي، حيث علمتها تلك التجارب كيفية التأقلم مع المنافسات الدولية على مستوى عالٍ، على حد تعبيرها.

لين الحاج مع سيمون دويهي قبل بدء أولمبياد باريس (الشرق الأوسط)

وانتسبت لين إلى نادي الجزيرة الرياضي منذ أن كانت في التاسعة من عمرها، وأحرزت الكثير من الميداليات في لبنان وخارجه، وتوّجت ببطولة العرب التي أقيمت في الإمارات العربية المتحدة، وأحرزت 3 ذهبيات في سباقات الـ50 والـ100 والـ200 متر (صدر)، و4 ميداليات ملونة في سباق التتابع، حيث تمكنت من وضع لبنان في المركز الأول في إنجاز مميز.

بحماس شديد تتحدث لين لـ«الشرق الأوسط» عن مشاركتها الأولى في الأولمبياد: «أنا متحمسة جداً للأولمبياد، كان حلمي منذ صغري أن أشارك في الأولمبياد، والآن أصبح هذا الحلم حقيقة. كل الجهود التي بذلتها أنا وفريقي ومدربي، وكل الدعم الذي حصلت عليه، أوصلني إلى هذه المرحلة».

حصلت على ميداليات ذهبية في بطولات دولية وشاركت بنجاح في بطولة العالم باليابان (الشرق الأوسط)

وأكدت لين أن التدريبات استمرت بشكل منتظم، مع التركيز على التمارين الرياضية والسباحة: «الحمد لله، استمرت التدريبات كما هي، وأكملنا التحضيرات بشكل جيد. كنا نقوم بالتمارين الرياضية والسباحة بانتظام، واتبعت تدريبي بشكل دقيق، والتحضير البدني كان مهماً جداً».

وأوضحت لين أنها ستتنافس في سباق 100 متر صدر وستبذل قصارى جهدها في المنافسة، مشيرة إلى أنها واجهت العديد من التحديات خلال التحضيرات، خاصة في الأوقات التي كانت تشعر فيها بتوتر وضغط شديدين، ولكن لين تؤكد أنه رغم صغر سنها فإن مشاركاتها الدولية وآخرها بطولة اليابان علمتها كيفية السيطرة على انفعالاتها والتغلب على الصعوبات التي تعترض طريقها.

وتتوقع لين مواجهة منافسين من العيار الثقيل مثل السباحة الأميركية ليلي تينغ، التي تعتبرها أيقونتها: «صراحة، أريد فقط أن أبذل قصارى جهدي في هذا الأولمبياد. أريد أن أستمتع بالمنافسة وأن أمثل لبنان بأفضل طريقة ممكنة».

لين انضمت إلى نادي الجزيرة الرياضي منذ أن كانت في التاسعة من عمرها (الشرق الأوسط)

وتشير لين إلى الدعم الكبير الذي تتلقاه من عائلتها وأصدقائها: «عائلتي وأصدقائي قدموا لي الكثير من الدعم، وكانت النصيحة الرئيسية هي أن أبذل قصارى جهدي. لقد قمت بكل العمل اللازم ووصلت إلى هذه المرحلة، والآن يجب أن أبذل قصارى جهدي فقط».

لين الحاج (الشرق الأوسط)

وأعربت لين عن تفاؤلها بالمستقبل، مؤكدة أنها تأمل ألا تكون هذه المشاركة الأخيرة لها: «أريد أن أقول إن هذه هي أول مرة أشارك فيها في الأولمبياد، وسأستمر في تحقيق أحلامي إن شاء الله».