«نانمادول» يهدد 7 ملايين ياباني

«نانمادول» يهدد 7 ملايين ياباني

زلزال يهز شرق تايوان... واستبعاد خطر تسونامي
الاثنين - 23 صفر 1444 هـ - 19 سبتمبر 2022 مـ رقم العدد [ 16001]
إعصار «نانمادول» ضرب مناطق جنوب غربي اليابان مساء أمس (أ.ب)

ضرب الإعصار نانمادول مناطق جنوب غربي اليابان مساء الأحد بينما حضت السلطات ملايين الأشخاص على الاحتماء من الرياح العاتية والأمطار الغزيرة التي تترافق مع العاصفة القوية. وقالت وكالة الصحافة الفرنسية إن آلاف الأشخاص أخلوا منازلهم وتوجهوا إلى ملاجئ في جنوب غربي اليابان قبل وصول الإعصار «نانمادول» الذي دفع السلطات إلى إصدار أوامر إخلاء لسبعة ملايين من السكان.

وتم تسجيل وصول الإعصار رسميا قرابة الساعة السابعة مساء مع تحديد عين الإعصار قرب مدينة كاغوشيما، وفق هيئة الأرصاد الجوية اليابانية. ووصلت سرعة الرياح إلى 234 كيلومترا في الساعة مع هطول أمطار بمعدل 500 ملم في أقل من 24 ساعة على أجزاء من منطقة كيوشو في جنوب غربي البلاد. وأمضى ما لا يقل عن 20 ألف شخص ليلتهم في ملاجئ في كاغوشيما وميازاكي حيث أصدرت الأرصاد اليابانية «تحذيرا خاصاً» يتم اللجوء إليه لتنبيه السكان فقط في حالات مناخية لم تشهدها البلاد منذ عقود. وقالت شبكة «إن إتش كي» الرسمية التي تجمع المعلومات من السلطات المحلية إنه طلب من أكثر من سبعة ملايين شخص ضرورة النزول إلى الملاجئ أو الاحتماء من العاصفة في مبان قوية.

لكن أوامر الإخلاء ليست ملزمة في اليابان وسبق للسلطات أن واجهت صعوبات في إقناع السكان بالتوجه إلى مراكز الإيواء بالسرعة الكافية. كما سعت السلطات خلال عطلة نهاية الأسبوع إلى إقناع السكان بالمخاوف المرتبطة بالعاصفة. وجاء في تغريدة نشرها رئيس الوزراء فوميو كيشيدا بعد جلسة للحكومة ناقشت موضوع الإعصار «رجاء ابتعدوا عن الأماكن الخطرة، ورجاء أخلوا منازلكم إذا ما شعرتم بأدنى خطر». وتابع «سيكون من الخطر الإخلاء ليلاً، رجاء توجهوا إلى مكان آمن في ضوء النهار».

وحذرت وكالة الأرصاد الجوية اليابانية من أن المنطقة قد تواجه مخاطر «غير مسبوقة» من جراء الرياح والأمطار، واصفة العاصفة بأنها «خطيرة للغاية». وقال هيرو كاتو رئيس مركز مراقبة الطقس والتحذير للصحافيين الأحد «المناطق المتأثرة بالعاصفة تشهد هطول أمطار لم تعهدها من قبل». وأضاف «في المناطق التي تلقت بشكل خاص تحذيرات بشأن انزلاقات أرضية، من المحتمل جداً أن بعض أنواع الانزلاقات تحدث حاليا». وحض كاتو على «اتخاذ أقصى درجات الحذر حتى في المناطق التي لا تحدث فيها كوارث عادة».

ومساء الأحد ذكرت مؤسسات المرافق العامة أن نحو مائتي ألف منزل في جميع أنحاء المنطقة تعاني انقطاع الكهرباء. وتوقفت خدمات القطارات والرحلات الجوية والعبارات على أن تعاود العمل بعد انحسار العاصفة، كما أغلقت بعض متاجر المواد الأساسية التي عادة ما تبقى مفتوحة وتعد بمثابة طوق النجاة في الكوارث.

وأفاد مسؤول في مدينة إيزومي في منطقة كاغوشيما بأن الأوضاع تشهد تدهورا سريعا. وقال في تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية إن «الرياح أصبحت شديدة للغاية. والأمطار تتساقط بغزارة»، مضيفاً أن «الرؤية في الخارج شبه معدومة».

ومن المتوقع أن تتحول العاصفة التي ضعفت قليلاً مع اقترابها من اليابسة إلى مناطق الشمال الشرقي، قبل أن تطاول الجزيرة الرئيسية في اليابان في وقت مبكر من يوم الأربعاء. ويعد الموسم الحالي موسم الأعاصير في اليابان التي تشهد نحو 20 عاصفة مشابهة كل عام وأمطاراً غزيرة تتسبب في انهيارات أرضية أو فيضانات. وعام 2019، ضرب الإعصار «هاغيبيس» اليابان بينما كانت تستضيف كأس العالم للركبي وأودى بأكثر من مائة شخص. وقبل عام، أدى الإعصار «جيبي» إلى إغلاق مطار كانساي في أوساكا وأودى بـ14 شخصاً. وأسفرت الفيضانات وانزلاقات التربة عن مصرع أكثر من مئتي شخص في غرب اليابان خلال الموسم السنوي الماطر عام 2018. ويشير العلماء إلى أن تغير المناخ يؤدي إلى ازدياد شدة العواصف ودرجات الحرارة والفيضانات والجفاف.

وفي بلد آخر، أفاد مكتب الأرصاد الجوية في تايوان يوم الأحد بأن زلزالاً قوته 6.8 درجة هز الجزء الجنوبي الشرقي منخفض الكثافة السكانية من الجزيرة، مما أدى إلى خروج عربات

قطار عن القضبان وانهيار مبنى يضم متجراً وتقطع السبل بالمئات على طرق جبلية. وذكر مكتب الأرصاد أن مركز الزلزال يقع في مقاطعة تايتونج وجاء بعد هزة بلغت قوتها 6.4 مساء السبت في ذات المنطقة لكنها لم تسفر عن إصابات. وأصدرت وكالة الأرصاد الجوية اليابانية ومركز المحيط الهادئ للتحذير من التسونامي تحذيرات من إمكان وقوع تسونامي بعد وقت قصير من الهزة، لكنهما ذكرا لاحقاً بأن الخطر قد تلاشى.

وقدرت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية قوة الزلزال عند 7.2 درجة وأن مركزه على عمق عشرة كيلومترات. وقالت إدارة الإطفاء التايوانية إنه تم إنقاذ أربعة أشخاص كانوا محاصرين في مبنى يضم متجراً انهار في يولي، كما تم إنقاذ ثلاثة أشخاص سقطت سيارتهم من على جسر لحقت به أضرار ونقلوا إلى أحد المستشفيات. وذكرت هيئة السكك الحديدية أن ست عربات خرجت عن القضبان في محطة دونجلي بشرق البلاد بعد انهيار جزء من سقف الرصيف. وقالت إدارة الإطفاء إنه لا توجد إصابات. وأضافت أن أكثر من 600 شخص عالقون بمنطقتي تشايك ولوشيشي الجبليتين بسبب انقطاع الطرق. وأشارت إلى عدم وقوع إصابات هناك وذكرت أن فرق الإنقاذ تعمل على إعادة فتح الطرقات.


اليابان اليابان

اختيارات المحرر

فيديو