الكشف عن ماسة «غامضة» من الفضاء الخارجي... كيف وصلت إلينا؟

الكشف عن ماسة «غامضة» من الفضاء الخارجي... كيف وصلت إلينا؟

السبت - 21 صفر 1444 هـ - 17 سبتمبر 2022 مـ
الجيولوجي آندي تومكينز (يسار) وألان سالك المؤلف المشارك في الدراسة ينظران إلى عينة من نيزك (سي إن إن)

بعدما ناقش العلماء وجودها لفترة من الزمن، كشف الباحثون عن تفاصيل ماسة «غامضة» على سطح الأرض.

الحجر، المسمى «لونسداليت» lonsdaleite، لديه صلابة وقوة تفوق تلك الموجودة في الماس العادي. وصل المعدن النادر إلى الأرض عن طريق نيزك، وفقاً لبحث جديد، بحسب تقرير لشبكة «سي إن إن».

علاوة على ذلك، فإن العملية الكيماوية الطبيعية التي يعتقد العلماء أنها ساهمت في تشكيل الماسة هذه يمكن أن تلهم طريقة لتصنيع مكونات فائقة التحمل، وفقاً لمؤلفي الدراسة التي نُشرت في 12 سبتمبر (أيلول) في مجلة «بروسيدينغس أوف ذا ناشيونال أكاديمي أوف ساينس».

بدأ الاكتشاف في الظهور عندما كان الجيولوجي آندي تومكينز، الأستاذ في جامعة موناش بأستراليا، يعمل في مكان مخصص لتصنيف النيازك. قال ألان سالك، المؤلف المشارك في الدراسة، وهو طالب دكتوراه وباحث في جامعة «رميت» في أستراليا، إن تومكينز صادف نوعاً غريباً من الماس «المنحني» في صخرة فضائية، شمال غربي أفريقيا.

قال سالك إن تومكينز وضع نظرية أن النيزك الذي يحمل «لونسداليت» جاء من عباءة كوكب قزم كان موجوداً منذ نحو 4.5 مليار سنة. وأضاف: «تعرض الكوكب القزم بعد ذلك لصدمة كارثية من قبل كويكب، مما أدى إلى تحرير الضغط وتكوين هذه الماسات الغريبة حقاً».
https://twitter.com/ProfAndyTomkins/status/1570237618922848256?s=20&t=OkWA1Coo8sE5T0VvGrV9uA

أوضح بول أسيمو، أستاذ الجيولوجيا والكيمياء الجيولوجية في معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا، إنه بفضل الأساليب المتطورة والإمكانيات المستقبلية، فإن الاكتشاف يُعد مثيراً. قال أسيمو: «استفادوا من عدد من التطورات الأخيرة في الفحص المجهري للقيام بما فعلوه».

كان الفريق قادراً على تحليل النيزك بمساعدة المجهر الإلكتروني وتقنيات السنكروترون المتقدمة، التي صنعت خرائط لمكونات الأجسام الفضائية، بما في ذلك «لونسداليت» والماس والغرافيت، وفقاً للدراسة.
https://twitter.com/ProfAndyTomkins/status/1570238133727535105?s=20&t=OkWA1Coo8sE5T0VvGrV9uA

يمكن أن يتكون الماس هذا بثلاث طرق. قد يكون ذلك من خلال الضغط العالي ودرجة الحرارة على مدى فترة طويلة من الزمن، وهي الطريقة التي يتشكل بها الماس على سطح الأرض، أو اصطدام النيزك بسرعة فائقة، أو إطلاق أبخرة من الغرافيت المتكسر الذي من شأنه أن يعلق على قطعة صغيرة من الماس ويبني عليها، كما قال أسيمو.

وأوضح سالك أن الماس العادي، مثل الماس الذي تراه في المجوهرات الراقية، مصنوع من الكربون، وله بنية ذرية مكعبة. وأضاف أن «لونسداليت» مصنوع أيضاً من الكربون، لكن له هيكل سداسي غير عادي بدلاً من ذلك.


أستراليا Australia News science الألماس

اختيارات المحرر

فيديو