شولتس: بوتين لا يدرك أن حرب أوكرانيا «خطأ»

شولتس: بوتين لا يدرك أن حرب أوكرانيا «خطأ»

الأربعاء - 18 صفر 1444 هـ - 14 سبتمبر 2022 مـ
المستشار الألماني أولاف شولتس (أ.ب)

قال المستشار الألماني أولاف شولتس، الأربعاء، خلال مؤتمر صحافي إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لا يعتبر أن الحرب في أوكرانيا تشكل «خطأ».

وأضاف ردا على سؤال حول محادثاته الهاتفية الثلاثاء مع بوتين «للأسف لا يمكنني أن أقول لكم إن ثمة إدراكا متزايدا بأن بدء الحرب كان خطأ».

ورأى أن موقف بوتين لن يتغير قريبا موضحا «ما من شيء يدفع إلى الظن أن موقفا جديدا سيبرز هناك». وقد أجرى شولتس محادثات هاتفية مع بوتين استمرت 90 دقيقة الثلاثاء.

وأكد شولتس أنه من «الجيد» التحادث وأن يقال ما ينبغي قوله «لأنني على قناعة راسخة بأن على روسيا الانسحاب وعلى قواتها الانسحاب لمنح فرصة للسلام في المنطقة».

ومضى يقول «يتضح يوما بعد يوم أن هذا هو الحل الوحيد الممكن».

وكان شولتس حث بوتين الثلاثاء على إصدار الأوامر لسحب «كامل القوات الروسية» من أوكرانيا.

كذلك استبعد المستشار الألماني اتخاذ بلاده مسارات منفردة فيما يتعلق بتوريد دبابات قتالية إلى أوكرانيا. وخلال مؤتمر صحافي مشترك مع رئيس الوزراء الجورجي إراكلي جاريباشفيلي في برلين، قال شولتس إن «لمانيا من بين الدول التي قدمت أكبر دعم لأوكرانيا ماليا وإنسانيا وكذلك أيضا فيما يتعلق بتوريدات الأسلحة».

وأضاف شولتس أن الأسلحة الثقيلة التي تم توفيرها بالفعل«حاسمة لتطور الصراع في شرق أوكرانيا» وأدت إلى أن أوكرانيا «أصبحت قادرة على الدفاع عن أرضها على نحو ملحوظ للغاية»، وأردف «ونحن سنواصل العمل على هذا المنوال».

كانت السفارة الأميركية في برلين حثت ألمانيا وحلفاء آخرين على تقديم «أكبر دعم ممكن» في المساعدات العسكرية لأوكرانيا، وكتبت السفارة على تويتر: «نحن نقدر دعم ألمانيا العسكري لأوكرانيا وسنواصل التنسيق الوثيق مع برلين، وسياسة الولايات المتحدة لم تتغير».

ولا يزال من غير المعروف بعد ما إذا كان هناك تنسيق بخصوص مطلب أوكرانيا بالحصول على دبابات قتالية غربية وهو المطلب المطروح للنقاش العلني.

وكتبت السفارة عن دعم أوكرانيا أن «القرار بشأن نوع المساعدات يقع في نهاية المطاف على عاتق كل دولة».


أوكرانيا المانيا أخبار ألمانيا

اختيارات المحرر

فيديو