دوري الأبطال: بايرن يتفوق مجدداً على برشلونة... وليفربول يتنفس الصعداء

×

رسالة التحذير

  • The subscription service is currently unavailable. Please try again later.
  • The subscription service is currently unavailable. Please try again later.
  • The subscription service is currently unavailable. Please try again later.

دوري الأبطال: بايرن يتفوق مجدداً على برشلونة... وليفربول يتنفس الصعداء

الثلاثاء - 17 صفر 1444 هـ - 13 سبتمبر 2022 مـ

تفوق بايرن ميونيخ الألماني مجدداً على ضيفه برشلونة الإسباني بالفوز عليه 2-صفر رغم خسارته جهود البولندي روبرت ليفاندوفسكي لصالح النادي الكاتالوني، فيما تنفس ليفربول الإنجليزي وصيف البطل الصعداء بفوزه القاتل على ضيفه أياكس الهولندي 2-1 في الجولة الثانية من دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا.

على «أليانز أرينا» وضمن المجموعة الثالثة، ضرب بايرن ضيفه الكاتالوني مجدداً وألحق به الهزيمة الأولى للموسم بعد خروجه منتصراً من أبرز مواجهات دور المجموعات هذا الموسم.

وبعد بداية رائعة للفريقين بفوز بايرن على إنتر الإيطالي في أرض الأخير 2-صفر وبرشلونة على فيكتوريا بلزن التشيكي 5-1 بفضل ثلاثية للاعبه الجديد ليفاندوفسكي، اتجهت الأنظار الى موقعة «أليانز أرينا» التي شهدت عودة البولندي الى الملعب الذي توج فيه هدافاً للدوري الألماني ست مرات في المواسم السبعة الماضية.

وكانت المواجهة ثأرية لبرشلونة الذي ودع المسابقة الموسم الماضي من دور المجموعات لأول مرة منذ 2000-2001 لخسارته ذهاباً وإياباً أمام بايرن بنتيجة واحدة صفر-3، وذلك بعدما أُذِلّ قبلها بعام على يد النادي البافاري بخروجه من ربع نهائي الذي أقيم بنظام التجمع من مباراة واحدة في البرتغال بسبب فيروس كورونا، بخسارة تاريخية 2-8.

لكن رجال المدرب تشافي هرنانديس عجزوا عن استثمار تفوقهم الميداني والفرص التي حصلوا عليها لاسيما في الشوط الأول عبر بدري وليفاندوفسكي بالذات، ودفعوا الثمن بتلقيهم هدفين فصلت بينهما أربع دقائق.

وبعد تقهقره في الشوط الأول، تحسن أداء بايرن في الثاني وضرب بهدفين سريعين، الأول عبر الفرنسي لوكاس هرنانديز بكرة رأسية إثر ركلة ركنية نفذها يوزوا كيميش (50)، والثاني بواسطة المتألق لوروا سانيه بعد بناء جميل للهجمة أنهاه جمال موسيالا بتمريره الكرة الى الجناح السابق لمانشستر سيتي الإنكليزي، فسددها أرضية على يمين مواطنه الحارس مارك أندريه تير شتيغن (54).


وتصدر بايرن بست نقاط مقابل ثلاث لكل من ضيفه الكاتالوني وإنتر الفائز الثلاثاء على مضيفه فيكتوريا بلزن 2-صفر بفضل البوسني إدين دجيكو الذي مهد أمامه الطريق بتسجيله هدف التقدم المستحق بتمريرة من الأرجنتيني خواكين كوريا (20).

وبعدما اضطر فيكتوريا بلزن لإكمال اللقاء بعشرة لاعبين بعد طرد بافل بوتشا بسبب خطأ قاسٍ على نيكولو باريلا (61)، لعب دجيكو دور الممرر في الهدف الثاني الذي سجله الهولندي دنزل دمفريس (70).

وفي المجموعة الأولى، تنفس ليفربول الصعداء بفوز قاتل 2-1 على ضيفه أياكس، ليستعيد توازنه بعد هزيمة مذلة الاسبوع الفائت.

على ملعب أنفيلد، سجل الكاميروني العائد من الاصابة جويل ماتيب هدف الفوز برأسية في الدقيقة 89، بعد أن افتتح المصري محمد صلاح النتيجة لأصحاب الارض في الشوط الاول (17) وعادل الغاني محمد قدوس للضيوف (27).

وكان ليفربول سقط سقوطًا مدويًا في الجولة الاولى في ايطاليا 1-4 أمام نابولي وصفها كلوب بالمباراة الأسوأ منذ وصوله الى النادي. وكانت الخسارة الأكبر للفريق الإنكليزي قاريًا منذ السقوط أمام أياكس 1-5 عام 1966 في المسابقة ذاتها.

وحقق ليفربول فوزه الثالث هذا الموسم من أصل ثماني مباريات محليًا وقاريًا، إذ يحتل المركز السابع في الدوري بعد ستة مراحل.

ولم يخض ليفربول مباراة منذ سقوطه ضد نابولي بعد أن أرجئت مباريات المرحلة السابعة من الدوري الانجليزي الممتاز نهاية الاسبوع الفائت حدادًا على وفاة الملكة إليزابيث الثانية، كما أرجئت مباراته المقررة الاحد ضد مضيفه تشلسي بسبب الأحداث المحيطة بجنازة الملكة ونقص في موارد الشرطة.

وأرجئت مباراة غلاسكو رينجرز الذي سقط 4-صفر أمام مضيفه أياكس الاسبوع الفائت، ضد ضيفه نابولي الى الاربعاء بسبب نقض في موارد الشرطة لمرور نعش الملكة في اسكتلندا الثلاثاء.

في المجموعة الثانية، مني أتلتيكو مدريد الاسباني بخسارة قاتلة 2-صفر ضد مضيفه باير ليفركوزن الالماني، فيما حقق كلوب بروج البلجيكي فوزًا رائعًا برباعية نظيفة على أرض بورتو البرتغالي لينفرد بالصدارة.

وكان أتلتيكو حقق فوزًا دراماتيكيًا 2-1 في الجولة الاولى ضد بورتو في مدريد في مباراة سُجلت اهدافها الثلاثة في الوقت بدل الضائع من الشوط الثاني، فيما تفوق بروج على ليفركوزن 1-صفر.

في ألمانيا، سجل روبرت أندريخ (84) والفرنسي موسى ديابي هدفي اللقاء (87) ليمنحا فريقهما أولى النقاط.

في بورتو، سجل أهداف بروج الاسباني فيران خوتغلا (15 من ركلة جزاء)، الغاني كمال سواه (47)، الدنماركي أندرياس سكوف أولسن (52) والنروجي أنتونيو نوسا (89).

وفي لشبونة، أسقط سبورتينغ البرتغالي ضيفه توتنهام الانكليزي 2-صفر بهدفين قاتلين لبديليه باولينيو (90) والبرازيلي أرثر غوميش بعد ثوان من نزوله (90+3)، لينفرد بصدارة المجموعة الرابعة بعد «لقاء متوازنٍ» بحسب المدرب الإيطالي للضيوف أنتونيو كونتي الذي رأى أنه «في الشوط الثاني، حصلنا على الفرص للعودة بالنقاط الثلاث، لتسجيل الأهداف».

وكان كل من الفريقين حقق الفوز في مباراته الاولى، سبيرز على مرسيليا الفرنسي 2-صفر في لندن وسبورتينغ خارج أرضه 3-صفر ضد أينتراخت فرانكفورت الالماني حامل لقب الدوري الاوروبي «يوروبا ليغ» والذي استعاد توازنه بالعودة من ملعب «فيلودروم» بانتصار 1-صفر بفضل هدف سجله الدنماركي يسبر ليندستروم (43).


المانيا المانيا دوري أبطال أوروبا

اختيارات المحرر

فيديو