تشيلسي يدعم دفاعه بالتعاقد مع كوليبالي... ويونايتد يقترب من الأرجنتيني مارتينيز

تشيلسي يدعم دفاعه بالتعاقد مع كوليبالي... ويونايتد يقترب من الأرجنتيني مارتينيز

ديمبيلي يُنهي الجدل حول مستقبله بتمديد تعاقده مع برشلونة... وفيدال إلى البرازيل بعد 15 عاماً في الملاعب الأوروبية
الجمعة - 16 ذو الحجة 1443 هـ - 15 يوليو 2022 مـ رقم العدد [ 15935]
كوليبالي مدافع نابولي الصلب (وسط) سينضم إلى تشيلسي (إ.ب.أ)

بعد إتمام التعاقد مع الجناح الإنجليزي الدولي رحيم سترلينغ من مانشستر سيتي، توصل نادي تشيلسي إلى اتفاق مع المدافع السنغالي كاليدو كوليبالي، لاعب نابولي الإيطالي.

ووصل كوليبالي (31 عاماً) بالفعل إلى العاصمة البريطانية لندن أمس، تمهيداً للتوقيع على عقد لمدة أربع سنوات بعد 8 سنوات قضاها في صفوف نابولي. وذكرت مصادر مقربة من تشيلسي أن النادي اللندني سيدفع نحو 40 مليون يورو مقابل إتمام الصفقة، وأن كوليبالي سيخضع للفحص الطبي عقب توقيع العقد ثم الانضمام مباشرةً إلى فريقه الذي يعسكر حالياً في لوس أنجليس لخوض سلسلة من المباريات التجريبية استعداداً للموسم المقبل.

وكشفت المصادر أيضاً أن تشيلسي بات قريباً من الحصول على خدمات المدافع الهولندي نايثان أكي من مانشستر سيتي، والأمر قد يُحسم مع بداية الأسبوع المقبل.

ويحاول مدرب تشيلسي الألماني توماس توخيل من خلال التعاقد مع كوليبالي وأكي لسد الثغرة التي تركها رحيل الألماني أنطونيو روديغر إلى ريال مدريد الإسباني والدنماركي أندرياس كريستنسن إلى برشلونة الإسباني أيضاً.

وكان تشيلسي قد عزز هجومه بجناح مانشستر سيتي رحيم سترلينغ (الأربعاء) وقد توجه مباشرة إلى لوس أنجليس للالتحاق بمعسكر إعداد الفريق، حيث يتطلع لتحقيق النجاحات مع المدرب الألماني توماس توخيل.

وقال سترلينغ عقب التوقيع لتشيلسي: «من الواضح أنني حققت الكثير في مسيرتي حتى الآن، لكن لا يزال هناك الكثير لتحقيقه وأنا أتطلع حقاً للقيام بذلك بقميص تشيلسي، وتحت إشراف توماس».

وأضاف: «لندن هي موطني وحيث بدأ كل شيء بالنسبة لي، من المدهش الآن أن تتاح لي الفرصة للعب أمام الأصدقاء والعائلة أسبوعياً في ستامفورد بريدج».

وحسب مصادر إعلامية، فإن اللاعب الذي خاض 77 مباراة دولية، انتقل مقابل 47.5 مليون جنيه إسترليني (نحو 56 مليون دولار).

وأحرز سترلينغ، 27 عاماً، لقب الدوري الإنجليزي أربع مرات مع سيتي منذ انضمامه من ليفربول في 2015.

وفي إنجلترا أيضاً كشفت شبكة «سكاي سبورت»، أن قلب الدفاع الأرجنتيني الدولي ليساندرو مارتينيز لاعب أياكس بطل هولندا، في طريقه للانضمام إلى مانشستر يونايتد.

وذكرت مصادر مقربة من يونايتد أن النادي وافق على دفع 42 مليون إسترليني لضم الأرجنتيني الذي أبدى رغبة باللعب مجدداً تحت إدارة المدرب الهولندي إريك تن هاغ، المنتقل حديثاً للإشراف على الشياطين الحمر، لكنّ أياكس ما زال يطمح في رفع قيمة الصفقة.

وكان آرسنال مهتماً أيضاً باللاعب الأرجنتيني الدولي، ولكن اللاعب الذي يتميز بقدرات كبيرة على التمركز وتمرير الكرة بدقة من الخلف للأمام، فضّل الانضمام ليونايتد. ويذكر أن مارتينيز حصل على لقب أفضل لاعب في أياكس خلال الموسم الماضي الذي تُوج خلاله بلقب الدوري الهولندي.



الأرجنتيني مارتينيز طلب الرحيل عن أياكس إلى يونايتد (غيتي)


وفي إسبانيا أنهى لاعب الوسط الدولي الفرنسي عثمان ديمبيلي الجدل المثار حول مستقبله، ومدد تعاقده مع برشلونة حتى عام 2024.

ويُعد هذا التمديد نهاية مسلسل طويل من المفاوضات المتواصلة منذ أشهر عدة، بعدما كان برشلونة قد أعلن في وقت سابق نية اللاعب الرحيل عن النادي وإبداء أندية تشيلسي وباريس سان جيرمان وبايرن ميونيخ الاهتمام به، ليعود ويتوصل الطرفان أخيراً إلى اتفاق يقضي ببقائه في «كامب نو».

وشهدت العلاقة بين الجانبين توتراً ملحوظاً في خضمّ الموسم الماضي، حيث طرد المدرب تشافي هيرنانديز، ديمبيلي من مجموعة الفريق وأعطاه إنذاراً نهائياً: التمديد أو المغادرة. لكن في غضون ستة أشهر، نجحت إدارة النادي في التوصل إلى اتفاق رسمي.

وأشارت وسائل إعلام كاتالونية إلى أن ديميبلي وافق على تخفيض راتبه في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها النادي. وبعد وقوعه فريسة ديون ضخمة (أكثر من مليار دولار على المدى الطويل)، تخلى برشلونة في نهاية يونيو (حزيران) عن 10% من حقوقه التلفزيونية لشركة «سيكث ستريت» الأميركية للسنوات الـ25 المقبلة، مقابل 207.5 مليون يورو، ومن المتوقع أن يتخلى عن 15% جديدة مقابل 330 مليون يورو، حسب الصحافة الكاتالونية، ستنعش خزينته لضم المزيد من اللاعبين القادرين على تعويض موسمه الماضي المخيّب.

وسمح دخول هذه الأموال لإبرام برشلونة ثلاث صفقات، حيث ضم البرازيلي رافينيا من ليدز يونايتد الإنجليزي (مقابل 70 مليون يورو من ضمنها المكافآت)، ولاعب الوسط العاجي فرانك كيسييه من ميلان الإيطالي، والمدافع الدنماركي أندرياس كريستنسن من تشيلسي بعقدين حرّين.

واستخدم تشافي كل نفوذه لإعادة إطلاق المفاوضات في أكثر اللحظات توتراً، لإبقاء أفضل ممرر في «لا ليغا» في الموسم الماضي (13 تمريرة حاسمة) في كاتالونيا.

ويضع ديمبيلي في رأس أولوياته الاستمرار في التألق مع نادٍ ذائع الصيت كبرشلونة في محاولة استعادة مكانه في المنتخب الفرنسي قبل كأس العالم 2022 في قطر (21 نوفمبر - تشرين الثاني - 18 ديسمبر - كانون الأول). ولم يلعب ديمبيلي بقميص منتخب فرنسا بطل العالم 2018 منذ خروجه مصاباً أمام المجر في بطولة كأس أوروبا الأخيرة عام 2020.

وفي أول تعليق له بعد الانضمام لبرشلونة أكد الجناح البرازيلي الدولي رافينيا أنه يتطلع للسير على نهج مواطنيه رونالدينيو ونيمار وحفر اسمه في تاريخ النادي الكاتالوني.

وقال رافينيا لتلفزيون النادي: «لقد رأيت رونالدينيو يأتي إلى هنا ويحقق الكثير وكذلك فعل نيمار، بالنسبة لي كبرازيلي فإن القدوم إلى هنا بمثابة شرف، أتمنى أن أصل إلى الأهداف نفسها التي حققها هذا الثنائي».

وأضاف: «هذا الحلم تحول إلى حقيقة بالنسبة لي، ليس فقط بالنسبة لي ولكن لأصدقائي وعائلتي». وأكد: «لقد شاهدوني وأنا ألعب منذ أن كنت طفلاً، كانوا يعرفون أنه حلم بالنسبة لي أن أتي إلى هنا، كل ما يمكنني فعله في الوقت الحالي هو بذل أقصى ما لديّ ومحاولة مساعدة برشلونة على الاحتفاظ بمكانته المعهودة».

وبعد رحلة طويلة في الملاعب الأوروبية أبرم التشيلي المخضرم أرتورو فيدال عقداً مع نادي فلامنغو البرازيلي، في صفقة انتقال بعد فسخ عقده مع إنتر ميلان الإيطالي بالتراضي يوم الاثنين الماضي.

وأعلن فلامنغو تعاقده مع فيدال، ليواصل اللاعب البالغ من العمر 35 مسيرته في البرازيل.

وحضر فيدال المباراة التي انتهت بفوز فلامنغو على أتلتيكو مينيرو 2 - صفر في استاد ماراكانا، وأهّلت الفريق إلى دور الثمانية لكأس البرازيل.

وكان فيدال، لاعب برشلونة وبايرن ميونيخ السابق، قد انضم إلى إنتر ميلان عام 2020.

وشارك فيدال ضمن التشكيل الأساسي في مباراتين فقط بالدوري الإيطالي خلال الموسم الماضي، وبالتالي كان واضحاً أنه خرج من حسابات إنتر ميلان، ليعود إلى أميركا الجنوبية بعد 15 عاماً قضاها في أوروبا.

وكان فيدال قد رحل عن فريق كولو كولو التشيلي لينضم إلى باير ليفركوزن الألماني عام 2007 وقضى أربعة أعوام في الدوري الألماني (بوندسليغا) قبل الانتقال إلى يوفنتوس الإيطالي الذي استمر معه حتى عام 2015، وبعدها عاد فيدال إلى ألمانيا عبر الانضمام لبايرن ميونيخ ثم قضى عامين مع برشلونة الإسباني.

وفي ألمانيا تردد أن المهاجم الدولي سيرج غنابري اقترب من توقيع عقد جديد طويل الأجل مع ناديه بايرن ميونيخ بطل الدوري. وذكرت مجلة «كيكر» الرياضية أن غنابري (26 عاماً) يشعر بارتياح إزاء عرض بايرن، ويتبقى فقط مناقشة بعض التفاصيل المتعلقة بالتجديد.

وأضافت المجلة أن اللاعب والنادي «يثقان بالتوصل إلى اتفاق في المستقبل القريب حول تمديد التعاقد إلى ما بعد عام 2023 وربما لمدة أربعة أو خمسة أعوام أخرى».

وكان غنابري قد انضم إلى بايرن ميونيخ عام 2017 لكن المفاوضات حول تجديد العقد إلى ما بعد العام المقبل، كانت صعبة في البداية ما أثار التكهنات حول إمكانية رحيله دون مقابل بعد نهاية الموسم المقبل.

لكن حسن صالح حميديتش، مدير الكرة بنادي بايرن ميونيخ، قال في يونيو الماضي إن النادي يرغب في بقاء غنابري رغم ما تردد حول اهتمام تشيلسي بالتعاقد معه.


المملكة المتحدة الدوري الإنجليزي الممتاز

اختيارات المحرر

فيديو