المستشار الألماني يحذر من «دوامة تضخم دائمة»

المستشار الألماني يحذر من «دوامة تضخم دائمة»

الثلاثاء - 22 ذو القعدة 1443 هـ - 21 يونيو 2022 مـ
المستشار الألماني أولاف شولتس خلال كلمته في فعاليات يوم الصناعة الألماني في برلين (إ.ب.أ)

حذر المستشار الألماني أولاف شولتس من «دوامة تضخم دائمة» في ألمانيا.
وقال شولتس، اليوم (الثلاثاء) خلال مشاركته في فعاليات يوم الصناعة الألماني في برلين في إشارة إلى «الحملة المركزة» التي أعلنها ممثلو أرباب العمل والعمال في 4 يوليو (تموز) المقبل «هذا بالضبط ما نحتاج إلى التركيز عليه الآن»، مؤكداً أنه يمكن حل المشكلات الصعبة بشكل أفضل من خلال التعاون بدلاً من العمل ضد بعضنا بعضاً.
وذكر شولتس، أن وزير الاقتصاد الأسبق كارل شيلر وصف «الحملة المركزة» بأنها «طاولة مجتمعية للعقلانية»، مضيفاً أن هذا هو بالضبط ما تدور حوله الحملة القادمة.
تجدر الإشارة إلى أن مصطلح «الحملة المركزة» معروف منذ زمن أول حكومة ائتلافية بين التحالف المسيحي والحزب الاشتراكي الديمقراطي. وكان وزير الاقتصاد في ذلك الحين، شيلر، دعا عام 1967 ممثلي الحكومة والبنك المركزي واتحادات أرباب الأعمال والنقابات العمالية للجلوس على طاولة واحدة من أجل مواجهة أول أزمة اقتصادية في تاريخ جمهورية ألمانيا الاتحادية.
وفي إشارة إلى حماية المناخ والرقمنة وحرب العدوان الروسية على أوكرانيا، قال شولتس، إن ألمانيا تواجه تحديات كبيرة، موضحاً أن الهدف هو أن تخرج الصناعة الألمانية أقوى من هذا التحول، دون تراجع عدد الوظائف، بل بمزيد منها.
وقال شولتس، إن الحكومة الألمانية «شمّرت عن سواعدها»، مشيراً إلى الوعود التي قطعها قبل عام في يوم الصناعة الألماني عندما كان مرشحاً لمنصب المستشار، مضيفاً أنه تم الإيفاء بهذه الوعود، والتي من بينها التوسع الحازم في مصادر الطاقة المتجددة وإلغاء ضريبة الطاقة النظيفة على فاتورة الكهرباء. وما لم يذكره شولتس، أنه صرح قبل عام بأن هدفه هو خفض سعر الكهرباء للقطاع الصناعي.


المانيا أخبار ألمانيا

اختيارات المحرر

فيديو