تناول الكربوهيدرات قد يزيد خطر الإصابة بسرطان الثدي

تناول الكربوهيدرات قد يزيد خطر الإصابة بسرطان الثدي

الخميس - 16 ذو القعدة 1443 هـ - 16 يونيو 2022 مـ
استهلاك الكربوهيدرات ارتبط بزيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 20 % (رويترز)

حذرت دراسة جديدة من أن تناول الكربوهيدرات يمكن أن يزيد خطر الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 20 في المائة.
وبحسب صحيفة «ذا صن» البريطانية، فقد قام فريق الدراسة بالبحث في تأثير استهلاك الأطعمة النباتية الصحية، مثل الحبوب الكاملة والفواكه والخضراوات والمكسرات والبقوليات، واستهلاك الكربوهيدرات «غير الصحية»، الأرز الأبيض والدقيق والخبز، على أكثر من 65 ألف امرأة تخطين سن اليأس.
وتم تعقب المشاركات لأكثر من عقدين من الزمن، ومتابعة النظام الغذائي الخاص بهن باستمرار.
وخلال فترة الدراسة، تم تشخيص 3968 امرأة بسرطان الثدي.
ووجد الباحثون، التابعون لجامعة باريس ساكلاي، أن النساء اللواتي تناولن الحبوب الكاملة والفواكه والخضراوات والمكسرات والبقوليات بانتظام، كان لديهن خطر أقل بنسبة 14 في المائة للإصابة بسرطان الثدي.
أما النساء اللواتي اتبعن نظاماً غذائياً نباتياً «غير صحي»، يعتمد بشكل أساسي على استهلاك الكربوهيدرات، فكن أكثر عرضة للإصابة بالمرض بنسبة 20 في المائة، وقد زادت هذه النسبة بشكل ملحوظ عند إضافة عصائر الفاكهة والمشروبات المحلاة بالسكر والحلويات إلى النظام الغذائي اليومي.
وقالت سانام شاه، طالبة الدكتوراه في مركز الأبحاث في علم الأوبئة وصحة السكان بجامعة باريس ساكلاي، التي شاركت في هذه الدراسة: «هذه النتائج تسلط الضوء على أن زيادة استهلاك الأطعمة النباتية الصحية وتقليل استهلاك الكربوهيدرات والأطعمة غير الصحية، قد يساعد في منع حدوث جميع أنواع سرطان الثدي».
وأشارت شاه إلى أن العلاقة بين تناول الكربوهيدرات والإصابة بسرطان الثدي ليست واضحة بشكل كامل وتحتاج لمزيد من البحث، لكنها لفتت إلى احتمال أن يتعلق الأمر بتسبب الكربوهيدرات في الإصابة بالسكري والسمنة، وهي الأمور التي أكدت الدراسات السابقة صلتها بالسرطان.


فرنسا الصحة سرطان

اختيارات المحرر

فيديو