القوات الأوكرانية تعترف بانسحابها من وسط سيفيرودونيتسك

القوات الأوكرانية تعترف بانسحابها من وسط سيفيرودونيتسك

الاثنين - 13 ذو القعدة 1443 هـ - 13 يونيو 2022 مـ
راجمة صواريخ أوكرانية ترسل حممها نحو المواقع الروسية في لوهانسك (رويترز)

أعلنت رئاسة الأركان الأوكرانية، اليوم الاثنين، أن القوات الروسية طردت الجيش الأوكراني من وسط سيفيرودونيتسك، المدينة الاستراتيجية في شرق أوكرانيا والتي تدور فيها معارك ضارية منذ أسابيع للسيطرة عليها.

وأفاد الجيش في إحاطته الصباحية على «فيسبوك»: «شن العدو بدعم مدفعي هجوماً على سيفيرودونيتسك فحقق نجاحاً جزئياً وطرد وحداتنا من وسط المدينة»، مؤكداً أن المعارك «متواصلة».

وكان حاكم منطقة لوغانسك، الأوكراني سيرغي غايداي، أعلن أمس الأحد أن «العدو يريد عزل سيفيرودونيتسك كلياً بمنع عبور أي رجال أو ذخائر»، مبدياً مخاوف من أن تستخدم روسيا «كل احتياطاتها للاستيلاء على المدينة خلال 48 ساعة». ووصف الوضع فيها بأنه «في غاية الصعوبة».

من جهته، أكد قائد الجيش الأوكراني فاليري زالوجني أن «كل متر من الأرض... مكسو بالدماء، لكن ليس بدمائنا فقط، بل كذلك بدماء المحتل». ولفت إلى أن روسيا «تستخدم المدفعية على نطاق واسع وللأسف لديها تفوق بنسبة عشرة مدافع مقابل واحد».

وأفاد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في رسالة الفيديو اليومية، مساء الأحد، عن معارك «عنيفة جداً» في سيفيرودونيتسك، لافتاً إلى أن موسكو تنشر قوات غير مدربة بشكل كاف وتستخدمها «وقوداً للحرب».

وتفتح السيطرة على سيفيرودونيتسك لموسكو الطريق نحو مدينة كبرى أخرى في دونباس هي كراماتورسك، مما سيشكل محطة تقرب روسيا من تحقيق هدفها وهو السيطرة الكاملة على هذه المنطقة الغنية بالمناجم التي يشكل الناطقون بالروسية غالبية سكانها ويسيطر انفصاليون موالون لروسيا على أجزاء منها منذ 2014.


أوكرانيا حرب أوكرانيا

اختيارات المحرر

فيديو