الأمم المتحدة تحض روسيا وأوكرانيا على استئناف محادثات السلام

الأمم المتحدة تحض روسيا وأوكرانيا على استئناف محادثات السلام

الخميس - 18 شوال 1443 هـ - 19 مايو 2022 مـ
منسق مساعدات الأمم المتحدة مارتن غريفيث (إ.ب.أ)

دعت الأمم المتحدة، اليوم (الخميس)، روسيا وأوكرانيا إلى «أن تبنيا» على التواصل والتنسيق الذي جرى لإنجاز عمليات الإجلاء من «ماريوبول»؛ من أجل استئناف محادثات السلام المتوقفة، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية.

وقال منسق مساعدات الأمم المتحدة، مارتن غريفيث، إن العمليات الناجحة لإجلاء المدنيين والمقاتلين من «مجمع آزوفستال للصلب» في مدينة ماريوبول، «ترسم معالم طريق العودة نحو مفاوضات أوسع لإنهاء النزاع المدمر».

وأضاف في تصريح للصحافيين بجنيف: «تلك العمليات لم تكن لتحدث لولا التعاون بين روسيا الاتحادية والسلطات الأوكرانية». وتابع: «أعتقد أن النجاح النسبي للتعاون، وهو بالتأكيد أفضل مما كان عليه في الأسابيع السابقة من الحرب، يشير إلى أن هناك ما يمكن البناء عليه».

ودعا إلى استئناف المحادثات المتوقفة التي استضافتها تركيا، وشدد على «ضرورة العودة إلى طاولة المفاوضات».

وكانت تركيا استضافت اجتماعاً بين مفاوضي موسكو وكييف في إسطنبول، وآخر بين وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيره الأوكراني ديميترو كوليبا في أنطاليا خلال مارس (آذار) الماضي.

وكان الرئيس التركي رجب طيب إردوغان قد قال إنه يريد تمهيد الطريق لعقد قمة في إسطنبول بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأوكراني فولوديمير زيلينسكي.

لكن كييف قالت هذا الأسبوع إن المحادثات «معلقة»، وحملت موسكو مسؤولية الفشل في إيجاد مجالات للتسوية.

وشدد غريفيث على الحاجة الملحة لتصدير الحبوب الأوكرانية، وقد عاد المسؤول الأممي لتوه من زيارة لمنطقة القرن الأفريقي حيث دفعت موجات الجفاف المتتالية ملايين الناس إلى الفقر المدقع وحافة المجاعة.

قبل بدء غزو روسيا جارتها في فبراير (شباط) الماضي، كانت أوكرانيا تعدّ سلة خبز العالم؛ إذ كانت تصدر عبر موانئها 4.5 مليون طن من المنتجات الزراعية شهرياً.

ويمثل ذلك 12 في المائة من إنتاج القمح العالمي، و15 في المائة من الذرة، و50 في المائة من زيت دوار الشمس.

لكن مع إغلاق الموانئ الأوكرانية، حذرت الأمم المتحدة بأن الحرب تفاقم أزمة الغذاء العالمية التي قد تؤدي إلى سنوات من الجوع الجماعي.

وأردف غريفيث: «يجب القيام بذلك على وجه السرعة؛ لأن الصوامع في أوكرانيا تمتلئ بالحبوب من الموسم الماضي؛ والحصاد المقبل بات قريباً». وتابع أن أوكرانيا «تحتاج إلى مكان لتخزين تلك الحبوب، ويجب إيصال حبوبها إلى الدول التي تحتاج إليها». وأضاف منسق مساعدات الأمم المتحدة: «يجب توزيع تلك المحاصيل، ويحتاج العالم إلى السلام في أوكرانيا؛ تماماً كما يستحقه شعب أوكرانيا».


أميركا الأمم المتحدة حرب أوكرانيا

اختيارات المحرر

فيديو