شولتس: «لا توجد طرق مختصرة» لانضمام أوكرانيا إلى الاتحاد الأوروبي

شولتس: «لا توجد طرق مختصرة» لانضمام أوكرانيا إلى الاتحاد الأوروبي

الخميس - 18 شوال 1443 هـ - 19 مايو 2022 مـ
المستشار الألماني أولاف شولتس في خطابه أمام البوندستاغ في برلين (أ.ب)

أكد المستشار الألماني أولاف شولتس، اليوم (الخميس)، عدم إمكانية تسريع الاستجابة لمساعي أوكرانيا للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي رغم الغزو الروسي، مشيراً إلى أن على التكتل إيجاد طريقة «سريعة وبراغماتية» لمساعدة كييف.
وقال: «لا توجد طرق مختصرة إلى الاتحاد الأوروبي»، مضيفاً أن منح أوكرانيا استثناء لن يكون منصفاً بالنسبة لدول غرب البلقان الساعية أيضاً إلى العضوية. وأكد: «عملية الانضمام ليست مسألة بضعة شهور أو سنوات».
من جهته، انتقد وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا تعامل بعض دول الاتحاد مع أوكرانيا على أنها دولة «من الدرجة الثانية»، وهو أمر قال إنه «يؤذي مشاعر الأوكرانيين».
وقال على «تويتر»: «على استراتيجية الغموض بشأن مستقبل أوكرانيا الأوروبي التي تمارسها بعض العواصم الأوروبية في السنوات الأخيرة وفشلت، أن تنتهي»، مشيراً إلى أن الأمر دفع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى «التمادي».
ودعا شولتس، في أبريل (نيسان)، إلى تسريع جهود ضم دول غرب البلقان إلى الاتحاد الأوروبي في ظل «حقبة جديدة» غداة الغزو الروسي لأوكرانيا.
وفي أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، أكد قادة دول الاتحاد الأوروبي خلال قمة في سلوفينيا على «التزامهم بعملية التوسيع» في بيان خيّب آمال الدول الست المرشحة لعضوية الاتحاد الأوروبي؛ ألبانيا والبوسنة وصربيا ومونتينغرو وجمهورية مقدونيا الشمالية وكوسوفو، التي أملت جميعها في جدول زمني ملموس.
وقال شولتس، اليوم: «يقومون بإصلاحات مكثّفة منذ سنوات ويستعدون للانضمام».
وأفاد: «لا يتعلق الإيفاء بوعودنا لهم بمصداقيتنا فحسب. اليوم أكثر من أي وقت مضى، يصب انضمامهم في مصلحتنا الاستراتيجية».
وذكّر المستشار بأنه سيحضر قمة الاتحاد الأوروبي أواخر مايو (أيار) «مع رسالة واضحة مفادها أن منطقة غرب البلقان تابعة للاتحاد الأوروبي».
كذلك، دعا إلى سبل أخرى لمساعدة أوكرانيا على الأمد القصير، مشيراً إلى أن الأولوية هي «التركيز على دعم أوكرانيا سريعاً وبشكل براغماتي».
ولفت الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أيضاً إلى أن انضمام دولة مرشحة مثل أوكرانيا إلى الاتحاد الأوروبي سيستغرق «عقوداً»، واقترح تأسيس هيئة سياسية أوسع من التكتل يمكنها أن تشمل بريطانيا.


المانيا أوكرانيا روسيا حرب أوكرانيا الاتحاد الأوروبي

اختيارات المحرر

فيديو