شيوخ الإمارات: خليفة بن زايد قائد مرحلة التمكين وراعي مسيرتنا

شيوخ الإمارات: خليفة بن زايد قائد مرحلة التمكين وراعي مسيرتنا

الجمعة - 12 شوال 1443 هـ - 13 مايو 2022 مـ
الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات (وام)

نعى شيوخ الإمارات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، الذي وافته المنية اليوم (الجمعة)، عن عمر 74 عاماً.

وقال الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، إن الإمارات فقدت ابنها البار وقائد «مرحلة التمكين» وأمين رحلتها المباركة، مبيناً أن مواقفه وإنجازاته وحكمته وعطاءه ومبادراته في كل زاوية من زوايا الوطن، مضيفاً: «خليفة بن زايد، أخي وعضيدي ومعلمي، رحمك الله بواسع رحمته وأدخلك في رضوانه وجنانه».


وكتب الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي: «بقلوب يعتصرها الحزن... وبنفوس مؤمنة بقضاء الله وقدره، ننعى راعي مسيرتنا ورئيس دولتنا الشيخ خليفة بن زايد لشعب الإمارات وللشعوب العربية والإسلامية وللعالم»، متابعاً بالقول: «اللهم إنه حط رحاله عندك... فأكرم وفادته... ووسع مدخله... واجعل مثواه الفردوس الأعلى من الجنة».

ووصف الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، الشيخ خليفة بن زايد، بأنه «قائدٌ عظيم حمل الأمانة بإخلاص، وفاز بمحبة شعبه»، منوهاً بأنه «جلب لوطنه محبة العالم فأضحت الإمارات منارة شامخة».

وقال الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني: «نودع اليوم قائداً عظيماً ورئيساً ملهماً وأخاً ناصحاً معلماً قاد سفينة الوطن بإخلاص، ورسخ أسس نهضة البلاد ورفع بنيانها، وكان مدرسة في حب الخير والبذل والعطاء».

وتحدث الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، قائلاً: «نودع اليوم قائداً مؤمناً، ورئيساً ملهماً، وأخاً ناصحاً ومعلماً، قاد مسيرة الوطن بإخلاص ورسخ نهضة الدولة، وكان مدرسة في الأخلاق وحب الخير والبذل والعطاء».


وكتب الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي: «نودع اليوم ابن الإمارات البار وقائد مسيرة الريادة والتمكين، ورائد العمل الوطني المخلص»، متابعاً بالقول: «أخي ومعلمي وسيدي خليفة بن زايد، ستظل حاضراً في وجداننا، وتبقى رحلتك العامرة بالعطاء للوطن والأمة أجمع مسيرة خالدة تنير دروبنا لخدمة شعبنا».

وأكد الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، أنه «ليس سهلاً أن تنعى قائداً بحجم وطن، ورجلاً قضى حياته في رفعة شعبه وعز دولته... قائداً فذاً سار على خطى زايد الخير… رحم الله قائدنا ووالدنا الشيخ خليفة بن زايد».


الامارات العربية المتحدة أخبار الإمارات

اختيارات المحرر

فيديو