شاورما القرنبيط طبق الربيع النباتي

شاورما القرنبيط طبق الربيع النباتي

طريقة جديدة خالية من اللحم والدجاج وبنفس نكهة البهارات الخاصة بها
الأحد - 9 شهر رمضان 1443 هـ - 10 أبريل 2022 مـ رقم العدد [ 15839]
القرنبيط يحل مكان اللحم ويعوض عنه بنكهة البهارات التقليدية

الأيام المبكرة من الربيع هي دائماً الأكثر إحباطاً، على الأقل عندما يتعلق الأمر بالعشاء. على الرغم من أن الطقس أصبح أكثر اعتدالاً، وهناك تلك الروائح القوية للأرض التي ترتسم عبر سوق المزارعين، تبقى الأكشاك إلى حد كبير حقلاً قاحلاً من البطاطا والبصل البني، وأي حاصلات خضراء واعدة لا تزال على بعد عدة أسابيع.

لكن في هذا الوقت من العام، لقد سئمت من قائمة الطقس البارد من الحساء، واليخني، والطواجن. ويأتي مارس (آذار) عندما أبدأ بطهي الأطباق الأكثر إشراقاً، حتى لو كانت مكونات الشتاء التي أستخدمها لم تتغير على الإطلاق. الجزر الأبيض، والبصل، والجزر الأصفر، والملفوف، والقرنبيط لا يزال على القائمة، لكن تحضيراتهم طازجة بعض الشيء.

وهذا يتماشى مع الاتجاه النباتي للشاورما، الذي يسير على الخط الفاصل بين الإحساس بالدفء والحيوية.

بدلاً من لحوم الضأن أو الدجاج أو الديك الرومي المعتاد، يتكون شكل الشاورما الجديد من القرنبيط والبصل المشوي حتى يتحول للون الكراميل ويصبح طرياً.

وتضاف إلى الخضراوات رشات من الكزبرة والكمون والبابريكا، وهي نفس التوابل المستخدمة في الشاورما، ما يعطيها رائحة قوية ونفاذة.

إذا قدمت الخضراوات المتبلة كطبق جانبي مع الدجاج أو النقانق، فسوف تحصل على وجبة مناسبة تماماً لأمسية الشتاء الأكثر جليداً.




الشاورما من أحب الأطباق على معدة الشرق أوسطيين ويمكن تحضيرها على الطريقة النباتية


لكن بالاقتران مع طحينة الليمون الممزوجة بالصلصة الحارة، والمغطاة بالخيار الطازج، والطماطم، والزيتون المملح، يكون لديك شيء يُشعرك كأنه حلم من أحلام الصيف.

تكفي هذه الوصفة من الطعام لشخصين جائعين. وإذا أردت مضاعفتها، استخدم وعاءين للطهي، وقسّم الخضراوات بالتساوي بينهما. ثم أضف بضع دقائق إضافية لوقت التحميص. إذ تحتاج الخضراوات المقرمشة جيداً وقتاً حتى تأخذ لونها البني الزاهي، ووجود وعاءين من الطعام في الفرن يحتاج إلى وقت أطول للطهي من المعتاد.

تتنوع الصلصة المستخدمة في مختلف أصناف الشاورما المتكررة حسب المنطقة. وتتكون في بعض الأحيان من الزبادي، وأحياناً من الطحينة. وفي لبنان، هي عبارة طبقة سميكة مستحلبة تسمى «الثومية». ولكنني تخيرت استخدام الطحينة، ولكن لا تتردد أبداً في تبديل الأشياء.

ينطبق الأمر نفسه على تجميع الطبق الخاص بك. إذ يمكنك وضع كل شيء في خبز البيتا، أو تغلفه بخبز مسطح (الصاج)، أو وضع الخبز على جانب الطبق لمن يريد. وبهذه الطريقة، يمكن لأحبائكم اختيار النسبة الدقيقة من الخضر إلى الصلصة مع الخبز، ليصنعوا وجبة تبدو كأنها من وجبات الربيع الجميلة.


- شاورما القرنبيط مع الطحينة الحارة

> في الشاورما النباتية الجديدة، يُستبدل لحم الضأن أو الدجاج أو الديك الرومي المعتاد بزُهيرات القرنبيط وقطع البصل التي تُقلب بمزيج كلاسيكي من الكمون والبابريكا والكزبرة، ثم تُحمص جيداً حتى تأخذ اللون البني، والرائحة النفاذة، والطراوة المعهودة. وتُقدم الطحينة الممزوجة بالصلصة الحارة، كي تُضفي اللون الكريمي واللذوعة المطلوبة. وعند التقديم، يمكن وضع كل شيء في خبز البيتا، أو عيش الصاج المسطح، أو وضع الخبز جابناً حتى تسمح للجميع بتجميع السندويتش كما يحلو لهم على المائدة. وذلك في وجود مختارات من الخيار المفروم، والطماطم، والزيتون، ما يضيف لمحة لامعة ورائعة، تتقابل مع النكهات العطرية المحمصة.

الوجبة المُقدمة: طبقان

الوقت الإجمالي: 45 دقيقة

لتحضير القرنبيط:

5 ملاعق زيت زيتون بكر صافٍ، مع إضافة مزيد منه حسب الحاجة

ملعقة وربع ملعقة صغيرة من الكمون المطحون

ملعقة وربع ملعقة صغيرة من البابريكا الحلوة

3 أرباع ملعقة صغيرة من ملح البحر أو ملح الطعام، مع إضافة مزيد منه حسب الحاجة

ملعقة واحدة صغيرة من الكزبرة المطحونة

ربع ملعقة صغيرة من الكركم المطحون

ربع ملعقة صغيرة من الفلفل الأسود الطازج

رشة صغيرة من الفلفل الحار

رأس قرنبيط كبير (زنة نحو رطلين ونصف رطل) ثم يُقطع إلى زُهيرات صغيرة الحجم.

بصلة حمراء كبيرة مقطعة إلى شرائح بمقاس ربع بوصة.

خبز البيتا أو خبز الصاج، لتناول الوجبة.

ربع كوب من البقدونس المفروم الخشن، مع إضافة مزيد منه حسب الحاجة.


- تحضير صلصة الطحينة الحارة:

ملعقة مائدة من عصير الليمون الطازج، مع إضافة مزيد منه حسب الرغبة.

ملعقة صغيرة إلى معلقتين من عجينة الهريسة أو غيرها من الصلصة الحارة، أو رشة كبيرة من فلفل الأورفا أو الفلفل الحلبي، مع إضافة مزيد منه حسب الرغبة.

رأس ثوم كبير، مبشور وناعم من خلال عصره أو فرمه.

ربع ملعقة صغيرة من ملح البحر أو ملح الطعام.

ثلث كوب من الطحينة.

ثلث كوب من الماء المثلج، مع إضافة مزيد منه حسب الرغبة.

طماطم مقطعة، مع الخيار والزيتون للتقديم.

الطريقة:

1. رتّبي المقادير في الثلثين الأعلى والأدنى من الفرن. ارفعي درجة حرارة الفرن إلى 425 درجة.

2. إعداد القرنبيط: في وعاء كبير، يُخفق زيت الزيتون والكمون والبابريكا والملح والكزبرة والكركم والفلفل الأسود والفلفل الحريف. أضيفي القرنبيط والبصل، مع التقليب حتى يُغطى جيداً. وزعي الخليط في طبقة واحدة على صينية خبيز (الطهي) ذات إطار.

3. شوي الخضراوات على حامل الفرن العلوي حتى تصبح ذات لون بني ذهبي، ورقيقة وخفيفة، لمدة 30 إلى 40 دقيقة، مع التقليب مرة أو مرتين. إذا بدت الخضراوات جافة أثناء الشواء، يُرش عليها القليل من زيت الزيتون.

4. تحضير صلصة الطحينة أثناء الطهي: خفق عصير الليمون مع ملعقة صغيرة من الهريسة، والثوم والملح في وعاء صغير، ثم تركهم لدقيقة أو اثنتين حتى يذوب الثوم. ثم إضافة وخفق الطحينة. ثم إضافة ملعقة كبيرة من الماء المثلج تدريجياً مع الخفق المستمر، حتى تصبح الصلصة ناعمة ورقيقة بما يكفي لتقطيرها. قد لا تحتاجين إلى كل الماء أو قد تحتاجين إلى إضافة المزيد. تختلف أساليب إعداد الطحينة كثيراً. تذوقي الطحينة مع ضبط التتبيلة، وإضافة مزيد من الهريسة وعصير الليمون والملح إذا أردت. يجب لمذاق الصلصة أن يكون رشيقاً ودسماً.

5. تسخين خبز البيتا أو عيش الصاج بوضعه مباشرة على حامل الفرن السفلي خلال الدقائق الخمس الأخيرة من شواء الخضراوات. (أو يمكنك تدفئة الخبز على مقلاة خبز أخرى إذا كان ذلك أسهل بالنسبة لك).

6. انثري البقدونس فوق الخضراوات المشوية، وتُقدم مع خبز البيتا الدافئ، وصلصة الطحينة، والطماطم والخيار المفروم مع الزيتون.


- خدمة «نيويورك تايمز»


أميركا مذاقات

اختيارات المحرر

فيديو