مصر توجّه بالتوسع في حملات التطعيم ضد {كورونا}

مصر توجّه بالتوسع في حملات التطعيم ضد {كورونا}

بهدف الحماية من العدوى تزامناً مع تصاعد الإصابات
السبت - 25 جمادى الآخرة 1443 هـ - 29 يناير 2022 مـ رقم العدد [ 15768]
مركز لتلقي اللقاحات للمترددين على معرض القاهرة الدولي للكتاب (الحكومة المصرية)

أعلنت الحكومة المصرية «التوسع في حملات التطعيم باللقاحات، بهدف الحماية من عدوى (كورونا)، وتقليل شدة الأعراض»، وذلك تزامناً مع زيادة في إصابات الفيروس. فيما أكدت وزارة الصحة المصرية «قدرتها على تقديم أفضل رعاية صحية للمرضى، واستيعاب أي زيادة قد تحدث في أعداد إصابات فيروس (كورونا)، وإمكانية زيادة أعداد الأسرة بالمستشفيات وفقاً للاحتياجات».

وراجع وزير التعليم العالي المصري، القائم بأعمال وزير الصحة خالد عبد الغفار، خلال اجتماعه مع قيادات وزارة الصحة ورؤساء القطاعات والهيئات، مساء أول من أمس، «معدلات الرسائل النصية التي تصل الوزارة على الرقم المجاني (1440) والتي يقوم طالب الخدمة من خلالها بإرسال كلمة (عزل)، ليتم التواصل معه للاستفادة بخدمات منظومة متابعة مرضى فيروس (كورونا) بالعزل المنزلي، التي تسهم بشكل كبير في الحفاظ على استقرار الحالة الصحية للمصابين، وتقديم الخدمات العلاجية في الوقت المناسب».

وناقش الوزير عبد الغفار، اللجنة العلمية لمكافحة الفيروس فيما يخص تحديث أدلة العمل ببروتوكولات علاج مرضى الفيروس، خصوصاً مع نجاح الدولة المصرية في توفير أحدث أدوية علاج «كورونا» في العالم، موجهاً بـ«تكثيف تدريب الفرق الطبية على البروتوكولات العلاجية المحدثة»، مؤكداً على «تطبيق بروتوكولات العلاج المحدثة واستخدامها حسب الحالة الصحية لكل مريض، وكذلك متابعة التزام المستشفيات بمعايير مكافحة العدوى، والمرور الدوري على الأقسام الداخلية والرعايات المركزة، حفاظاً على صحة وسلامة المرضى والفرق الطبية».

في غضون ذلك، قال مستشار الرئيس المصري للشؤون الصحية والوقائية محمد عوض تاج الدين، إن «انتشار متحور (أوميكرون) يساوي 3 أضعاف قدرة فيروس (كورونا)»، مشيراً إلى أن «قدرة انتشار (أوميكرون) وصلت إلى 3 أضعاف الفيروس الأصلي، و4 أضعاف الإنفلونزا الموسمية».

وأضاف تاج الدين في تصريحات متلفزة مساء أول من أمس، أن «متحور (أوميكرون) حالياً يصيب عائلة بأكملها، ومن المتوقع قلة هذه المتحورات خلال الفترة المقبلة، وانتهاء انتشار (أوميكرون) مع بداية فصل الصيف».

يأتي هذا في وقت أعلنت «الصحة المصرية» أنه تم «تسجيل 1985 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها للفيروس ومتحوراته، فضلاً عن 36 حالة وفاة جديدة»، لافتة إلى أن «إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بالفيروس حتى مساء أول من أمس، هو 417453 من ضمنهم 351418 حالة تم شفاؤها، و22496 حالة وفاة».

وتشير «الصحة» إلى أنها «خصصت مركزين لتلقي اللقاحات المضادة للفيروس داخل ساحات معرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الـ53 لتطعيم المشاركين والمترددين على المعرض، في إطار حملة التطعيمات الموسعة التي تقوم بها الوزارة للحد من تداعيات انتشار الفيروس. وتوكد وزارة الصحة بمصر أنها «تواصل رفع استعداداتها بجميع المحافظات المصرية، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس (كورونا)، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية».


مصر فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

فيديو