فرنسا تنصح رعاياها بتجنب السفر غير الضروري إلى أوكرانيا

فرنسا تنصح رعاياها بتجنب السفر غير الضروري إلى أوكرانيا

الاثنين - 21 جمادى الآخرة 1443 هـ - 24 يناير 2022 مـ
موكب من مدرعات روسية تتحرك على طول طريق سريع في شبه جزيرة القرم (أ.ب)

نصحت فرنسا، اليوم (الاثنين)، رعاياها بتأجيل السفر غير الضروري إلى أوكرانيا في وقت تتصاعد فيه التوترات بين هذه الأخيرة وروسيا.
وأوصت وزارة الخارجية الفرنسية، في إرشادات سفر مُحدثة صدرت عنها، بـ«تأجيل السفر غير الضروري أو العاجل إلى أوكرانيا بقدر الإمكان».
يأتي ذلك في الوقت الذي أعلنت فيه الخارجية البريطانية، اليوم (الاثنين)، أنها ستسحب بعض موظفيها وأقاربهم من سفارتها في أوكرانيا، رداً على «التهديد الروسي المتصاعد» باجتياح كييف. ولفتت إلى أن السفارة بحد ذاتها ستبقى مفتوحة من أجل «الأعمال الأساسية».
وكانت الولايات المتحدة قد أمرت أسر موظفي سفارتها بمغادرة أوكرانيا، وقالت إن الغزو الروسي قد ينطلق «في أي وقت». وقالت «الخارجية» الأميركية، في تحذير من السفر أصدرته مساء أمس، إنه نظراً «للتهديد المستمر بتحرك عسكري روسي»، فإنه يجب على المواطنين الأميركيين في أوكرانيا «أن يفكروا في خيارات المغادرة الآن باستخدام وسيلة نقل تجارية أو أي وسيلة نقل خاصة أخرى متاحة».
ونصحت وزارة «الخارجية» الأميركية المواطنين بعدم السفر إلى أوكرانيا بسبب احتمال حصول هجوم روسي و«إمكانية مضايقة المواطنين الأميركيين»، لا سيما من قبل الشرطة الروسية و«التطبيق التعسفي للقوانين المحلية».
ورفض الاتحاد الأوروبي اتخاذ خطوة مماثلة، إذ أعلن مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، اليوم (الاثنين)، أن التكتل لن يطلب سحب عائلات دبلوماسييه من أوكرانيا كما فعلت الولايات المتحدة، مضيفاً أنه لا حاجة «للتهويل»، فيما المحادثات مع روسيا لا تزال جارية.
وتنفي روسيا من جانبها وجود أي خطط لعمل عسكري في أوكرانيا.


فرنسا فرنسا أوكرانيا

اختيارات المحرر

فيديو