«كوفبك» الكويتية تحقق أول اكتشاف غازي في إندونيسيا

«كوفبك» الكويتية تحقق أول اكتشاف غازي في إندونيسيا

الاثنين - 21 جمادى الآخرة 1443 هـ - 24 يناير 2022 مـ رقم العدد [ 15763]

أعلنت الشركة الكويتية للاستكشافات البترولية الخارجية (كوفبك) تحقيق شركتها التابعة، «كوفبك إندونيسيا»، اكتشافاً بحرياً «مهماً» للغاز والمكثفات في قطاع «أنامباس البحري» في إندونيسيا.
وأوضحت «كوفبك»، في بيان صحافي، نقلته وكالة الأنباء الكويتية (كونا)، الأحد، أن الشركة حققت هذا الإنجاز عبر التنقيب والحفر الناجح لبئر في مياه يبلغ عمقها 288 قدماً، فيما بلغ عمق البئر 10509 أقدام، مبينة أنه يعد أول اكتشاف بحري للشركة، ما يبرز نجاحها في مجال النفط والغاز بما يتماشى مع استراتيجية الشركة لعام 2040.
وأشارت إلى أنه تم منح هذا القطاع الواقع في بحر «ناتونا» للشركة بصفتها مشغلاً بنسبة 100 في المائة عبر عطاء تنافسي عام 2019.
وذكرت أن مدة عقد مشاركة الإنتاج تبلغ 30 عاماً متضمنة الفترة الاستكشافية الأولى التي تستمر لمدة ست سنوات. وأشارت إلى أن الشركة تخطط للقيام بالمزيد من الاختبارات التقييمية في البئر نفسها في المرحلة المقبلة.
ونقل البيان عن الرئيس التنفيذي بالوكالة لـ«كوفبك» الشيخ نواف سعود الناصر الصباح، قوله إن الاكتشاف يبرز إمكانات «كوفبك» كمشغل «متميز» في مجال الاستكشافات البحرية.
يذكر أن الشركة الكويتية للاستكشافات البترولية الخارجية هي شركة تابعة لمؤسسة البترول الكويتية، وتعمل في مجال استكشاف وتطوير وإنتاج النفط الخام والغاز الطبيعي خارج دولة الكويت.
على صعيد آخر، قال علي نزار معاون مدير شركة تسويق النفط العراقية (سومو)، أمس، إن العراق طرح بالفعل شحنات من النفط للتحميل في مارس (آذار)، إذ يتوقع زيادة في الطلب.
وبخصوص أسعار النفط، قال نزار إن من السابق لأوانه القول إن كانت الأسعار ستتجاوز 100 دولار للبرميل، كما يتوقع بعض المحللين.
وسجلت أسعار النفط أعلى مستوى لها في سبع سنوات فوق 89 دولاراً للبرميل. وقال نزار إن ارتفاع أسعار الخام لن يستمر، لكن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) تأخذ التقلبات الحالية في الاعتبار.
ويهدف اتفاق منتجي «أوبك» وحلفاء من بينهم روسيا، في إطار المجموعة المعروفة باسم «أوبك+»، إلى زيادة الإنتاج 400 ألف برميل يومياً في الشهر.
وتابع نزار أن السوق قد تحتاج إلى كميات إضافية من النفط، وأن مجموعة «أوبك+» ستضخ المزيد عند الحاجة.
وأضاف أن متوسط صادرات النفط العراقي بلغ 3.2 مليون برميل يومياً في يناير (كانون الثاني)، وتوقع أن يرتفع إلى 3.3 مليون برميل يومياً في فبراير (شباط).


Economy

اختيارات المحرر

فيديو