بيانات: كورونا تسبب بخسائر اقتصادية ضخمة في ألمانيا منذ 2021

بيانات: كورونا تسبب بخسائر اقتصادية ضخمة في ألمانيا منذ 2021

الأحد - 20 جمادى الآخرة 1443 هـ - 23 يناير 2022 مـ

أعلن معهد الاقتصاد الألماني أن وباء كورونا أدى إلى خسائر اقتصادية هائلة خلال العامين الماضيين في ألمانيا.

وأوضح المعهد في بيانات تم نشرها اليوم (الأحد) أنه توصل إلى نتيجة أن خسارة ضريبة القيمة المضافة تبلغ نحو 350 مليار يورو (400 مليار دولار)، وأشار إلى أن جزءا كبيرا من هذه الخسارة يرجع إلى أوجه النقص في الاستهلاك الخاص، بسبب عدة أمور من بينها إجراءات الإغلاق، حسب وكالة الانباء الالمانية.

وأضاف المعهد في تقرير مقتضب أنه توصل إلى أنه حتى وإذا تم الوصول في نهاية عام 2022 لنفس مستوى إجمالي الناتج المحلي الذي كان موجودا قبل أزمة كورونا، فستظل هناك "فجوة بارزة" في الأداء الاقتصادي مقارنة

بالوضع إذا لم يكن الوباء موجودا.

وجاء في التقرير الذي حصلت وكالة الأنباء الألمانية على نسخة منه "فقط مع حدوث نمو اقتصادي قوي في الأعوام القادمة، سيمكن تدريجيا سد الفجوات في الدخل والقيمة المضافة التي سببها الوباء".

يشار إلى أن الحكومة الاتحادية الجديدة بألمانيا تتوقع لهذا العام نموا اقتصاديا أضعف مما كان متوقعا من قبل، حيث ذكرت دوائر حكومية للوكالة يوم الجمعة الماضي أن الحكومة تتوقع حاليا زيادة في إجمالي الناتج المحلي بنسبة 6. 3 %. وكانت الحكومة الاتحادية السابقة توقعت في الخريف الماضي زيادة في النمو الاقتصادي هذا العام بنسبة 1. 4%.


المانيا إقتصاد ألمانيا

اختيارات المحرر

فيديو