شركتان تعلقان تشغيل تكنولوجيا الجيل الخامس قرب مطارات أميركية

شركتان تعلقان تشغيل تكنولوجيا الجيل الخامس قرب مطارات أميركية

لتجنب اضطراب الطيران
الأربعاء - 15 جمادى الآخرة 1443 هـ - 19 يناير 2022 مـ
طائرة تحلق بالقرب من برج خلوي بجوار مطار سان فرانسيسكو الدولي (أ.ف.ب)

اتفقت شركتا «إيه تي أند تي» و«فرايزون» على إرجاء تشغيل بعض أبراج الاتصالات اللاسلكية قرب مطارات كبيرة لتجنب أي اضطراب في رحلات الطيران الأميركية في إطار نشر تكنولوجيا الجيل الخامس التي ستوفر لعشرات الملايين خدمات إنترنت أسرع.

وأشاد الرئيس الأميركي جو بايدن بالاتفاق، قائلاً إنه «سيتجنب أي اضطرابات محتملة في سفر الركاب وعمليات الشحن وتعافينا الاقتصادي، ويتيح في الوقت نفسه نشر أكثر من 90 في المائة من أبراج

الاتصالات اللاسلكية كما كان مقرراً».

كانت إدارة الطيران الاتحادية قد نشرت قائمة محدثة في وقت متأخر أمس (الثلاثاء) بالمطارات التي يمكن للطائرات استخدامها وتشمل مطارات كبيرة مثل جون كيندي ولاجوارديا في نيويورك ولوس أنجليس وأوهير وميدواي في شيكاغو وسان فرانسيسكو وسياتل.


وقالت مصادر لوكالة «رويترز» للأنباء إن «فرايزون» لن تقوم مؤقتاً بتشغيل نحو 500 برج اتصالات قرب المطارات، وهو ما يقل عن عشرة في المائة من التشغيل المزمع، في حين تعكف شركات الطيران والإدارة الأميركية على التوصل إلى حل دائم، حسبما ذكرت مصادر مطلعة. ولم تذكر تفاصيل الاتفاق التي تشمل مدة الإرجاء.

جاء ذلك بينما سارعت شركات طيران عالمية إلى تعديل أو إلغاء رحلات إلى الولايات المتحدة قبيل نشر تكنولوجيا الجيل الخامس اليوم (الأربعاء)، التي أثارت مخاوف مرتبطة بالسلامة.

وحذرت إدارة الطيران من أن أي تداخل محتمل لهذه التكنولوجيا قد يؤثر على قراءة الارتفاعات التي تلعب دوراً مهماً في هبوط بعض الطائرات أثناء الطقس السيء.


أميركا عالم الطيران

اختيارات المحرر

فيديو