الإمارات تدعو إلى اجتماع لمجلس الأمن وإدانة هجمات الحوثيين بـ«صوت موحد»

الإمارات تدعو إلى اجتماع لمجلس الأمن وإدانة هجمات الحوثيين بـ«صوت موحد»

الأربعاء - 16 جمادى الآخرة 1443 هـ - 19 يناير 2022 مـ رقم العدد [ 15758]

طالبت دولة الإمارات العربية المتحدة أعضاء مجلس الأمن بعقد اجتماع لمناقشة «الهجمات الإرهابية» التي شنتها جماعة الحوثي المدعومة من إيران على أبوظبي «في انتهاك صارخ للقانون الدولي»، داعية إلى «إدانة هجمات الحوثيين بشكل قاطع وبصوت واحد».

وقدمت المندوبة الإماراتية الدائمة لدى الأمم المتحدة لانا نسيبة رسالة، في نسختين متطابقتين، إلى كل من رئيسة مجلس الأمن للشهر الجاري المندوبة النروجية منى يول والأمين العام للمنظمة الدولية أنطونيو غوتيريش، فقالت: «تدين دولة الإمارات بأشد العبارات استهداف الحوثيين للمدنيين والأعيان المدنية في انتهاك صارخ للقانون الدولي»، مقدمة «خالص التعازي» لذوي الضحايا ومتمنية الشفاء العاجل للمصابين. وأضافت أن «هذا التصعيد غير القانوني والمثير للقلق، هو خطوة أخرى في جهود الحوثيين لنشر الإرهاب والفوضى في منطقتنا، ومحاولة أخرى من قبل الحوثيين، لاستخدام القدرات التي اكتسبوها بشكل غير قانوني، في تحدٍ للعقوبات المفروضة من الأمم المتحدة، لتهديد السلام والأمن»، داعية مجلس الأمن إلى «التحدث بصوت واحد، والانضمام إلى الإدانة الحازمة والقاطعة لهذه الهجمات الإرهابية التي شنت في تجاهل تام للقانون الدولي».

ولفتت الرسالة إلى أن ميليشيا الحوثي استهدفت عند الساعة العاشرة صباح 17 يناير (كانون الثاني) الجاري منطقة المصفح «يكاد 3» ومنطقة الإنشاءات الجديدة في مطار أبوظبي الدولي، وكلاهما عبارة عن بنية تحتية مدنية. وأدت الهجمات إلى انفجار ثلاثة صهاريج بترولية، ووفاة ثلاثة مدنيين، اثنان بينهم من الجنسية الهندية والثالث من الجنسية الباكستانية، وإصابة ستة مدنيين آخرين.


الامارات العربية المتحدة صراع اليمن

اختيارات المحرر

فيديو