«تاكسي لندن الأسود» يعرقل حركة المرور وسط العاصمة

«تاكسي لندن الأسود» يعرقل حركة المرور وسط العاصمة

احتجاجًا على شركة «أوبر» الأميركية لخدمات سيارات الأجرة
الأربعاء - 3 رجب 1436 هـ - 22 أبريل 2015 مـ
جانب من اضراب تاكسي لندن (تصوير جميس حنا)

شهدت حركة المرور يوم أمس الثلاثاء اضطرابا شديدا في وسط العاصمة البريطانية لندن وخاصة شارع هاي هولبورن أمام (مقر جريدة «الشرق الأوسط») جراء قيام سائقي سيارات الأجرة (تاكسي لندن) بعرقلة المرور على الطرق الرئيسية احتجاجا على ما سموه «التعديات» الناتجة عن خدمات جديدة لحجز سيارات الأجرة عبر تطبيق للهواتف الذكية بقيادة شركة «أوبر» الأميركية.
وقام سائقو العشرات من سيارات الأجرة السوداء بالسير ببطء في موكب بوسط المدينة، لعرقلة المرور تعبيرا عن رفضهم للتطبيق التكنولوجي الجديد، الذي يسمح بحجز مركبة الأجرة في أي وقت من أي مكان دون رسوم إضافية. ويشتكي سائقو التاكسي الأسود من أن «أوبر» تتصرف كشركة ولكن من دون تكبد عناء تكاليف الرخصة، وهو ما يقوض اللاعبين التقليديين في هذا المجال، أو حتى دفع ضرائب للدولة.
ودافع بعض المسؤولين عن الابتكار، واصفين إياه بأنه يوفر المزيد من الخيارات للزبائن.
ورغم الاحتجاجات، أكدت شركة «أوبر» حدوث طفرة تكنولوجية في تحميل التطبيق المثير للجدل، على الهواتف الذكية، حيث ارتفعت نسبة الإقبال على تنزيله إلى 80 في المائة خلال أسبوع واحد.
وفي استجابة لمطالب السائقين المحتجين، كانت «أوبر» قد قالت إنها ستعمل على إضافة قسم جديد إلى التطبيق باسم Uber Taxi كحل وسط مع سائقي سيارات الأجرة يضمن جزءا من حقوقهم.


اختيارات المحرر

فيديو