ولي العهد السعودي وولي عهد أبوظبي يبحثان شؤون المنطقة

ولي العهد السعودي وولي عهد أبوظبي يبحثان شؤون المنطقة

أكدا عزم بلديهما على الاستمرار في التصدي للأعمال الإرهابية
الاثنين - 14 جمادى الآخرة 1443 هـ - 17 يناير 2022 مـ
ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان وولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد خلال لقاء سابق (واس)

بحث الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي، والشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بدولة الإمارات، خلال اتصال هاتفي، مساء الاثنين، في شؤون المنطقة والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

وأعرب ولي العهد السعودي عن إدانته للهجوم الإرهابي السافر الذي تعرضت له السعودية والإمارات من جانب ميليشيا الحوثي الإرهابية ونتج عنه وفاة عدد من المدنيين في دولة الإمارات، معرباً لولي عهد أبوظبي عن بالغ تعازيه في المتوفين وعن تمنياته للمصابين بالشفاء العاجل.

وأكد القائدان أن هذه الأعمال الإرهابية التي استهدفت البلدين ستزيد عزمهما وتصميمهما على «الاستمرار في التصدي لتلك الأعمال الإرهابية العدوانية التي تنفذها قوى الشر والإرهاب التي عاثت في اليمن الشقيق فساداً فقتلت أبناء الشعب اليمني العزيز واستمرت في نشر أعمالها الإرهابية بهدف زعزعة أمن المنطقة واستقرارها وفي محاولات بائسة وفاشلة لنشر الفوضى في المنطقة، مما يؤكد ضرورة وقوف المجتمع الدولي في وجه هذه الانتهاكات الصارخة للقوانين والأعراف الدولية، ورفضها وإدانتها لهذه الجرائم الإرهابية التي تهدد السلم والأمن الإقليمي والدولي».

وعبر الشيخ محمد بن زايد عن بالغ شكره وتقديره لما عبر عنه الأمير محمد بن سلمان من مشاعر صادقة تؤكد الروابط الراسخة واللحمة الوثيقة التي تجمع بين البلدين والشعبين الشقيقين، وعزمهما على مواجهة قوى الشر والعدوان.


السعودية أخبار الإمارات اخبار الخليج السعودية

اختيارات المحرر

فيديو