«أستراليا المفتوحة»: بداية قوية لنادال وأوساكا وانسحاب أنس جابر

«أستراليا المفتوحة»: بداية قوية لنادال وأوساكا وانسحاب أنس جابر

الاثنين - 14 جمادى الآخرة 1443 هـ - 17 يناير 2022 مـ
نجم التنس الإسباني رافايل نادال (إ.ب.أ)

بدأ الإسباني رافايل نادال المصنف سادساً مشواره في بطولة أستراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربع الكبرى في كرة المضرب، بقوة من خلال فوزه السهل، اليوم الاثنين، على الأميركي ماركوس جيرون 6 - 1 و6 - 4 و6 - 2.

واحتاج الإسباني البالغ 35 عاماً إلى ساعة و49 دقيقة لحسم بطاقته إلى الدور الثاني في هذه البطولة التي خسرت بطلها الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول عالمياً بعد ترحيله (الأحد) من ملبورن على خلفية عدم تلقيه اللقاح المضاد لفيروس كورونا وسلوكه الخاطئ في عملية دخوله إلى أستراليا قبل إلغاء تأشيرته على دفعتين.

وكان نادال راضياً عما قدمه في أول مبارياته في ملبورن بارك، قائلاً: «مستواي يتحسن... من الصعب القول أين أصبحت مقارنة بأفضل مستوياتي... يجب التعامل مع الأمر كل يوم على حدة، وأن أتقبل بأن الأمور ليست جيدة طيلة الوقت، مع الإبقاء على إيجابيتي من أجل اللعب بطاقة جيدة»، وفق ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية.





ومرت 13 سنة منذ تتويج «الماتادور» بلقبه الوحيد في ملبورن عام 2009. رغم وصوله بعد ذلك إلى المباراة النهائية 4 مرات.

واستعد الإسباني بأفضل طريقة ممكنة بإحرازه لقب دورة ملبورن، في أولى مشاركاته في دورة رسمية منذ أوائل أغسطس (آب) الماضي قبل أن يبتعد قرابة خمسة أشهر عن المنافسات بسبب الإصابة.

وعاد بطل رولان غاروس 13 مرة وشارك في دورة استعراضية في أبوظبي في ديسمبر (كانون الأول) الماضي، أصيب على إثرها بفيروس كورونا لدى عودته إلى بلاده، قبل أن يتعافى ويتوجه إلى ملبورن.

ويأمل نادال الاستفادة على أكمل وجه من غياب ديوكوفيتش عن البطولة التي توج الصربي بلقبها تسع مرات، من أجل الانفراد بالرقم القياسي لعدد الألقاب الكبرى الذي يتشاركه مع المصنف أول عالمياً وغريمه السويسري الغائب عن البطولة روجيه فيدرير (20 لقباً).

وسيكون الاختبار التالي للإسباني في مواجهة الفائز من مباراة الأسترالي ثاناسي كوكيناكيس والألماني يانيك هانفمان.

وفي أبرز النتائج عند الرجال، بلغ الدور الثاني الإيطالي ماتيو بيريتيني (السابع) بفوزه على الأميركي براندون ناكاشيما 4 - 6 و6 - 2 و7 - 6 (7 - 5) و6 - 3. والكندي دينيس شابوفالوف (الرابع عشر) بفوزه على الصربي لاسلو دييري 7 - 6 (7 - 3) و6 - 4 و3 - 6 و7 - 6 (7 - 3).

وعند السيدات، بدأت اليابانية ناومي أوساكا المصنفة 13 حملة الدفاع عن لقبها بشكل جيد من خلال الفوز على الكولومبية كاميلا أوسوريو 6 - 3 و6 - 3، فيما انسحبت التونسية أنس جابر المصنفة تاسعة قبل مباراتها في الدور الأول مع الإسبانية نوريا باريساس بسبب إصابة في الظهر بحسب ما أعلن المنظمون.





وبعد موسم مضطرب واعتكافها لفترة بسبب وضعها الذهني، مما أدى إلى تراجعها في تصنيف المحترفات، تأمل أوساكا (24 عاماً) أن تذهب في ملبورن حتى النهاية وإحراز لقب البطولة الأسترالية للمرة الثالثة في مسيرتها ورفع عدد ألقابها الكبرى إلى خمسة.

وضربت اليابانية بقوة وتقدمت في المجموعة الأولى 5 - صفر في طريقها لحسم اللقاء في 68 دقيقة. وقالت: «لقد لعبت بشكل رائع وقاتلت على كل كرة... أنا سعيدة وحسب بوجودي هنا... يراودني شعور خاص دائماً بالعودة إلى هنا».

وتلتقي أوساكا في الدور الثاني الأميركية ماديسون برنغل التي تغلبت على الأوكرانية دايانا ياستريمسكا 6 - 1 وصفر - 6 و5 - صفر ثم بالانسحاب.

وبعدما حظيت بشرف أن تكون صاحبة أول إرسال على ملعب رود لايفر أرينا في نسخة هذا العام، انحنت الألمانية تاتيانا ماريا أمام اليونانية ماريا ساكاري (الخامسة) التي خرجت منتصرة 6 - 4 و7 - 6 (7 - 2).

ورغم أنها ما زالت متأثرة بإصابتها مؤخراً بفيروس كورونا، لم تجد البطلة الأولمبية السويسرية بليندا بنسيتش المصنفة 22 صعوبة بالتأهل إلى الدور الثاني بفوزها على الفرنسية كريستينا ملادينوفيتش 6 - 4 و6 - 3.

كما تأهلت الأوكرانية إيلينا سفيتولينا (الخامسة عشرة) بفوزها على الفرنسية الأخرى فيونا فيرو 6 - 1 و7 - 6 (7 - 4).


أستراليا تنس رياضة

اختيارات المحرر

فيديو