تسليم جثة قتيل يشتبه في أنه عزة الدوري للحكومة العراقية

تسليم جثة قتيل يشتبه في أنه عزة الدوري للحكومة العراقية

وزارة الصحة تفحصها وتوقع تأكيد هويتها اليوم
الثلاثاء - 2 رجب 1436 هـ - 21 أبريل 2015 مـ رقم العدد [ 13293]
عناصر في «كتائب حزب الله» ومدنيون يحملون نعشا بداخله جثة يعتقد أنها لعزة الدوري تمهيدا لتسليمها لوزارة الصحة العراقية أمس (أ.ب)

سلم مسلحون يعملون ضمن قوات الحشد الشعبي (المتطوعون الشيعة) جثة من يشتبه أنه عزة إبراهيم الدوري الساعد الأيمن لصدام حسين، إلى الحكومة العراقية أمس.
وأظهر تسجيل عرضه التلفزيون الحكومي صندوقا يضم الرفات ينقل من شاحنة صغيرة إلى مركبة حكومية. وحسب وكالة «رويترز»، قال التلفزيون إن الجثة ستسلم لوزارة الصحة. ويتوقع أن تعلن الوزارة اليوم عن ما إذا كانت الجثة هي للدوري.
وكان محافظ صلاح الدين قال الأسبوع الماضي إن الدوري قتل في كمين في منطقة تلال حمرين. وقالت جماعة «كتائب حزب الله» الشيعية أول من أمس إنها تحتفظ بالجثة وأجرت اختبارات الحمض النووي التي أثبتت أنها للدوري.
وبعد غزو العراق عام 2003 كان الدوري السادس على قائمة الجيش الأميركي التي تضم 55 مطلوبا عراقيا وعرضت مكافأة بقيمة عشرة ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات تقود إلى اعتقاله. واتهمه مسؤولون أميركيون بتنظيم وقيادة التمرد الذي شهده العراق بين عامي 2005 و2007.
وسبق أن أعلنت بغداد أكثر من مرة عن مقتل الدوري ولكن هذه المرة يجري تداول صور لجثة تحمل شبها مع الرجل.
ونفى متحدث في المنفى باسم حزب البعث المحظور مقتل الدوري لكن لم يقدم دليلا على أن الرجل الذي خلف صدام في قيادة الحزب ما زال على قيد الحياة.


اختيارات المحرر

فيديو