وزيرا الداخلية والدفاع في الكويت: أمن السعودية ودول مجلس التعاون كل لا يتجزأ من أمننا

وزيرا الداخلية والدفاع في الكويت: أمن السعودية ودول مجلس التعاون كل لا يتجزأ من أمننا

بمناسبة تفقدهما قوات بلادهما المشاركة في «عاصفة الحزم»
الثلاثاء - 2 رجب 1436 هـ - 21 أبريل 2015 مـ

أكد الشيخ محمد خالد الحمد الصباح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الكويتي، والشيخ خالد الجراح الصباح وزير الدفاع في الكويت، أن أمن المملكة العربية السعودية ودول مجلس التعاون الخليجي كل لا يتجزأ من أمن الكويت، وأشارا إلى «تسخير الكويت كل إمكاناتها لخدمة الأشقاء في المملكة».

وقالت وزارة الداخلية الكويتية، في بيان صحافي أمس، إنه بناء على توجيهات الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير الكويت القائد الأعلى للقوات المسلحة، قام الشيخ محمد الخالد والشيخ خالد الجراح يرافقهما وفد أمني وعسكري رفيع المستوى، بزيارة إلى المملكة العربية السعودية، أول من أمس، لتفقد القوات الكويتية المشاركة في «عاصفة الحزم» من قادة وضباط وأفراد الجيش الكويتي.

وأوضح البيان أن الوزيرين نقلا تحيات وتقدير القيادة السياسية العليا ووقوف ومساندة الكويت حكومة وشعبًا لدعم السعودية ودول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والدول العربية المشاركة في التحالف العربي الإسلامي الموحد لـ«عاصفة الحزم» لإعادة الاستقرار والأمن لليمن، واستمع الوزيران إلى شرح من القادة عن المهام القتالية وما حققته القوات الكويتية من مشاركات ونتائج مشرفة ودقة قتالية عالية. وأعطيا توجيهاتهما للقطاعات القتالية المشاركة وتمنياتهما لها تحقيق نتائج مشرفة والعودة سالمة غانمة لأرض الوطن بعد أداء واجبها الوطني، مؤكدين مساندة دولة الكويت لأمن السعودية ودول مجلس التعاون لدعم الأمن الخليجي.

وجاء في البيان نقلاً للفريق أول ركن عبد الرحمن بن صالح البنيان لرئيس هيئة الأركان العامة أو للقوات المشاركة، تحيات وتقدير أمير دولة الكويت والقيادة السياسية وتمنياتهم لرجال القوات المسلحة الكويتية البواسل بأن تحفظهم عناية الرحمن والتوفيق والنجاح في إتمام المهام والواجبات الموكلة إليهم في مهمتهم العادلة.

وأفاد البيان أن الوزيرين أشادا بما حققته القوات المسلحة الكويتية من نتائج مشرفة، ونوها باليقظة والاستعداد والتأهب التام للقيام بالمهام العسكرية بنفس الكفاءة والاقتدار والروح القتالية العالية التي يتمتع بها جميع عناصر القوة للدفاع عن أمن وسلامة واستقرار دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.


اختيارات المحرر

فيديو