قوات تيغراي تعلن انسحابها من إقليمين مجاورين

قوات تيغراي تعلن انسحابها من إقليمين مجاورين

الاثنين - 16 جمادى الأولى 1443 هـ - 20 ديسمبر 2021 مـ
قرويون يمرون بجانب سيارات محترقة خلال عودتهم من سوق في إقليم تيغراي (رويترز)

قال غيتاشيو رضا، المتحدث باسم الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي، اليوم (الاثنين)، إن قوات تيغراي، التي تقاتل الحكومة المركزية في إثيوبيا، ستنسحب من إقليمين مجاورين في شمال البلاد.
وقال غيتاشيو لـ«رويترز»: «نأمل من خلال انسحابنا أن يفعل المجتمع الدولي شيئاً ما بشأن الوضع في تيغراي، إذ لم يعد بإمكانهم استخدام غزو قواتنا لأمهرة وعفر كذريعة».
وسبق للحكومة الإثيوبية أن قالت إنه يتعين على قوات تيغراي أن تنسحب من إقليمي عفر وأمهرة، اللذين غزتهما في يوليو (تموز)، قبل إمكان إجراء أي مفاوضات.
واندلع القتال، العام الماضي، بين الحكومة الاتحادية والجبهة الشعبية لتحرير تيغراي التي كانت تهيمن على الحياة السياسية في إثيوبيا لنحو ثلاثة عقود، قبل صعود رئيس الوزراء آبي أحمد للسلطة في
2018.
ولاقى ألوف المدنيين حتفهم ويواجه مئات الألوف مجاعة في تيغراي ويحتاج نحو 9.4 مليون في أنحاء شمال إثيوبيا إلى مساعدات غذائية.


ايثوبيا إثيوبيا أخبار

اختيارات المحرر

فيديو