مواجهات بين الشرطة ومتظاهرين في أصفهان بسبب نقص المياه

مواجهات بين الشرطة ومتظاهرين في أصفهان بسبب نقص المياه

الجمعة - 21 شهر ربيع الثاني 1443 هـ - 26 نوفمبر 2021 مـ
من احتجاجات يوم الجمعة الماضي في مجرى نهر زايندة رود بأصفهان (إ.ب.أ)

أطلقت قوات الأمن الإيرانية، اليوم الجمعة، الغاز المسيل للدموع بينما رشق متظاهرون الحجارة وأضرموا النار بدراجة للشرطة في مدينة أصفهان احتجاجاً على نقص المياه، وفق ما أفادت وكالة الصحافة الفرنسية.

وأضافت الوكالة أن نحو 500 شخص تجمعوا في مجرى نهر زايندة رود الجاف الذي يعبر وسط المدينة ويعزو مزارعون جفافه لتحويل السلطات مياهه إلى محافظة يزد المجاورة.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن جرافتين عمدتا الى تدمير خط أنابيب لنقل المياه من أصفهان إلى يزد إضافة الى ثلاثة خزانات، ما أدى إلى انقطاع مياه الشفة عن عدة مدن في يزد وإصلاحها يتطلب 48 ساعة.

وأطلق رجال الشرطة الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين الذين كانوا يرشقونهم بالحجارة في شوارع بالقرب من مجرى النهر. وقالت الوكالة إن بعض المتظاهرين حطموا نوافذ سيارة إسعاف وأضرموا النار في دراجة نارية تابعة للشرطة وبعض الاشجار.

وأفادت عن اتفاق بين المزارعين والسلطات (الخميس) لتوزيع 50 مليون متر مكعب من المياه. وأضافت أنه على الرغم من الاتفاق فقد تجمع المئات (الجمعة) في مجرى النهر بعد دعوات على وسائل التواصل الاجتماعي من «عناصر مشبوهة ومعادية»، وتبع ذلك حدوث مواجهات.

وتتواصل الاحتجاجات بشكل شبه يومي في منطقة أصفهان التي تعاني بشدة من الجفاف وشح المياه، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية.

وكان الرئيس الايراني ابراهيم رئيسي قد التقى ممثلين لمحافظات أصفهان ويزد وسمنان في وقت سابق هذا الشهر وتعهد بايجاد حل لمشاكل المياه.


المملكة المتحدة أخبار إيران

اختيارات المحرر

فيديو