واشنطن: عدم تعاون إيران مع الوكالة الذرية «مؤشر سيئ» قبل محادثات فيينا

واشنطن: عدم تعاون إيران مع الوكالة الذرية «مؤشر سيئ» قبل محادثات فيينا

الأربعاء - 19 شهر ربيع الثاني 1443 هـ - 24 نوفمبر 2021 مـ
مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية رافاييل غروسي خلال زيارته لطهران (إ.ب.أ)

أسفت واشنطن لغياب التقدم بين إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية، معتبرة أن موقف طهران يشكل «مؤشراً سيئاً» قبل معاودة المباحثات حول الملف النووي الإيراني في فيينا، الاثنين.

وقال ناطق باسم الخارجية الأميركية لوكالة الصحافة الفرنسية: «نشكر المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي على جهوده وقد خاب ظننا بتفويت إيران الفرصة التي عرضت عليها للتعاون».

وكان غروسي قد أعلن، في وقت سابق، اليوم، «عدم التمكن من التوصل إلى اتفاق» في المحادثات مع إيران. وقال غداة زيارته إلى طهران: «كانت المحادثات بناءة، لكننا لم نتمكن من التوصل إلى اتفاق رغم كل جهودي».

والوكالة الدولية للطاقة الذرية قلقة من القيود المفروضة على عمل المفتشين منذ فبراير (شباط) من قبل الحكومة الإيرانية، «ما يعرقل بجدية» أنشطة التحقق التي تقوم بها، بحسب تقرير صدر أخيراً.

هناك مسألة أخرى عالقة، وتتمثل في وضع أربعة مواقع غير معلنة رصدت فيها مواد نووية، ما يطرح مشكلة أيضاً.

وبحسب الوكالة، فإن معاملة المفتشين تثير قلقاً أيضاً، حيث تعرّض عدد منهم «لتفتيش مبالغ فيه من قبل عناصر أمن».


ايران النووي الايراني

اختيارات المحرر

فيديو