عُمان وقطر توقعان 6 اتفاقيات تعاون في المجالات العسكرية والاقتصادية

بحضور السلطان هيثم والأمير تميم بن حمد

جانب من توقيع اتفاقيات التعاون بين عمان وقطر بحضور السلطان هيثم بن طارق والشيخ تميم بن حمد آل ثاني في الدوحة (الشرق الأوسط)
جانب من توقيع اتفاقيات التعاون بين عمان وقطر بحضور السلطان هيثم بن طارق والشيخ تميم بن حمد آل ثاني في الدوحة (الشرق الأوسط)
TT

عُمان وقطر توقعان 6 اتفاقيات تعاون في المجالات العسكرية والاقتصادية

جانب من توقيع اتفاقيات التعاون بين عمان وقطر بحضور السلطان هيثم بن طارق والشيخ تميم بن حمد آل ثاني في الدوحة (الشرق الأوسط)
جانب من توقيع اتفاقيات التعاون بين عمان وقطر بحضور السلطان هيثم بن طارق والشيخ تميم بن حمد آل ثاني في الدوحة (الشرق الأوسط)

وقعت سلطنة عُمان وقطر في الدوحة اليوم (الاثنين) 6 اتفاقيات تعاون بين البلدين في المجالات العسكرية والاقتصادية، وشهد التوقيع أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وسطان عُمان هيثم بن طارق.

الاتفاقيات التي تم توقيعها بمقر الديوان الأميري بالعاصمة القطرية الدوحة، شملت اتفاقية حول التعاون العسكري، وتهدف إلى تعزيز العلاقات العسكرية بين البلدين، واتفاقية بشأن تجنب الازدواج الضريبي ومنع التهرب من الضرائب بالنسبة للضرائب على الدخل ورأس المال، ومذكرة تفاهم في مجال العمل وتنمية الموارد البشرية، واتفاقية تعاون في مجال الاستثمار بين جهاز قطر للاستثمار وجهاز عمان للاستثمار، واتفاقية تعاون في مجال السياحة والفنادق، واتفاقية في مجال النقل البحري والموانئ.
وكان سلطان عُمان هيثم بن طارق وصل إلى دولة قطر ظهر اليوم الاثنين في زيارة تستغرق يومين.



الملك سلمان يأمر بتعديل اسم «الشؤون البلدية» إلى «البلديات والإسكان»

خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز (واس)
خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز (واس)
TT

الملك سلمان يأمر بتعديل اسم «الشؤون البلدية» إلى «البلديات والإسكان»

خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز (واس)
خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز (واس)

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، الأحد، بتعديل اسم «وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان» ليكون «وزارة البلديات والإسكان».

وعدّ ماجد الحقيل، وزير البلديات والإسكان السعودي، هذا الأمر ضمن الخطوات المتجددة التي تعكس الالتزام بتطوير بيئة حضرية متطورة، بما يتواكب مع مستهدفات «رؤية المملكة 2030»، ويرفع من مستوى الأداء العام للوزارة والجهات التابعة لها من الأمانات والبلديات، لتحقيق خطط التنمية الحضرية المستدامة، وتمكين البلديات من الإسهام في رفع جودة الحياة للمدن، وتطوير قطاع الإسكان لتقديم خدمات مبتكرة للمستفيدين.

وأوضح الحقيل أن قطاعَي البلديات والإسكان من القطاعات الرئيسية والأساسية للدولة، التي تؤثر بشكل مباشر على حياة المواطنين؛ حيث أولت «رؤية 2030» اهتماماً خاصاً بهما ضمن خططها وبرامجها، مشيراً إلى أنّ الوزارة تعمل باستمرار على رفع مستوى جودة الخدمات المقدمة للمواطنين، وفقاً لأفضل الممارسات والتجارب الدولية.

يشار إلى أن «وزارة الشؤون البلدية والقروية» أنشئت بأمر ملكي عام 1975، لتكون مسؤولة عن التخطيط العمراني للمدن، وتطوير المناطق البلدية والقروية، إضافة إلى مهام أخرى مثل إدارة الخدمات البلدية للحفاظ على نظافة وصحة البيئة.

وفي عام 2021، صدر أمر ملكي بضمّ «وزارة الإسكان» إلى «الشؤون البلدية والقروية»؛ لتصبح بذلك «الشؤون البلدية والقروية والإسكان»، وتكون منظومة متكاملة تسعى لمواصلة النجاحات، وتحقيق الطموحات التي تجعل البلاد في مصافّ الدول المتقدمة.