ترمب يبيع فندقه الفاخر في واشنطن

ترمب يبيع فندقه الفاخر في واشنطن

الاثنين - 10 شهر ربيع الثاني 1443 هـ - 15 نوفمبر 2021 مـ
فندق «ترمب إنترناشيونال» بواشنطن (أ.ف.ب)

توصلت المنظمة التي يملكها الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب إلى اتفاق لبيع فندقها الفاخر بواشنطن مقابل 375 مليون دولار.
وبحسب شبكة «بي بي سي» البريطانية، فقد وجد تقرير صادر عن الكونغرس الأميركي الشهر الماضي أن الفندق خسر أكثر من 70 مليون دولار خلال رئاسة ترمب.
وذكر التقرير أيضاً أن ترمب «قدم معلومات مضللة حول الوضع المالي للفندق في إفصاحاته المالية السنوية، وأنه أخفى تضارب المصالح المحتمل فيما يتعلق بملكيته الفندق وأدواره مقرضاً له وضامناً لقروض الطرف الثالث»، مشيرة إلى أنه «اضطر إلى ضخ 24 مليون دولار على الأقل لمساعدة الفندق المتعثر من قبل شركة قابضة يملكها هو نفسه».
ونفت منظمة ترمب ارتكاب أي مخالفات، ووصفت التقرير بأنه «مضلل».
وكانت المنظمة تبحث عن مشترين للفندق المكون من 263 غرفة منذ عام 2019.
وقالت مصادر لصحيفة «وول ستريت جورنال» ووكالة «بلومبرغ» للأنباء، إن صفقة البيع جرت مع شركة الاستثمار «سي جي آي ميرشانت غروب» ومقرها ميامي.
وبموجب البيع المخطط له، سيجري تغيير اسم الفندق من «ترمب إنترناشيونال» إلى «والدورف أستوريا». ويقع المبنى، الذي يبلغ عمره 120 عاماً، على بعد ميل واحد من البيت الأبيض.
وخلال فترة رئاسة ترمب، أصبح الفندق مشهوراً بين الجمهوريين الذين يزورون المدينة.
ومن المتوقع إنجاز صفقة البيع في الربع الأول من العام المقبل.


أميركا ترمب

اختيارات المحرر

فيديو