قلق أممي «بالغ» حيال صحة المهاجرين العالقين في بيلاروس

قلق أممي «بالغ» حيال صحة المهاجرين العالقين في بيلاروس

الجمعة - 7 شهر ربيع الثاني 1443 هـ - 12 نوفمبر 2021 مـ
مهاجرون يحملون حطبًا أثناء توزيع المساعدات الإنسانية في مخيم على الحدود البيلاروسية البولندية (رويترز)

أعربت منظمة الصحة العالمية اليوم (الجمعة) عن «قلقها البالغ» حيال الوضع الصحي لآلاف المهاجرين العالقين في بيلاروس في ظل خلاف عند الحدود مع الاتحاد الأوروبي.

وحث المدير الإقليمي لمنطقة أوروبا في منظمة الصحة العالمية هانس كلوغه «جميع الدول» على «حماية حق الصحة للاجئين والمهاجرين عند الحدود البيلاروسية، والذين يحتاج العديد منهم إلى مساعدة طبية»، بحسب ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية.

ودعت المنظمة الأممية إلى «حماية وعدم تسييس» الحالة الصحية لآلاف المهاجرين ومعظمهم من الشرق الأوسط العالقين في ظروف صعبة على الحدود بين بيلاروس وبولندا.

ووفقاً لإحدى بعثاتها الفنية التي تم إرسالها إلى الحدود بين بيلاروس وليتوانيا، فإن 60 في المائة من المهاجرين يحتاجون إلى «شكل أو آخر» من أشكال الرعاية الطبية.

قال كلوغه «إنني قلق للغاية بشأن آلاف الأشخاص الضعفاء العالقين في منطقة تقع على حدود بيلاروس مع بولندا ولاتفيا وليتوانيا تحت رحمة سوء الأحوال الجوية مع اقتراب فصل الشتاء بسرعة».

ودانت الدول الغربية الخميس في الأمم المتحدة «الاستغلال المنظم للبشر» من قبل بيلاروس على الحدود مع بولندا من أجل «زعزعة استقرار الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي»، ودعت إلى «رد دولي قوي» رغم دعوة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في وقت سابق للحوار.

ويتهم الأوروبيون مينسك بتأجيج الأزمة بإصدار التأشيرات واستئجار رحلات جوية ردا على العقوبات الغربية التي فُرضت على النظام البيلاروسي العام الماضي بعد الحملة القمعية على المعارضين.


دانمارك أخبار العالم

اختيارات المحرر

فيديو