الحكومة الألمانية تدعو رعاياها إلى مغادرة إثيوبيا

الحكومة الألمانية تدعو رعاياها إلى مغادرة إثيوبيا

الأربعاء - 5 شهر ربيع الثاني 1443 هـ - 10 نوفمبر 2021 مـ
العاصمة الإثيوبية أديس أبابا (رويترز)

دعت الحكومة الألمانية رعاياها الموجودين في إثيوبيا إلى مغادرة البلاد في ظل الصراع العنيف الدائر هناك.
وأصدرت وزارة الخارجية الألمانية، اليوم الأربعاء، توصية إلى الرعايا الألمان باستغلال الرحلات الجوية التجارية التي لا تزال متاحة لمغادرة البلاد.
وكانت الخارجية الألمانية حذرت المواطنين من السفر إلى بعض مناطق الصراع في إثيوبيا، لكنها عادت الآن ووسعت نطاق تحذيرها ليشمل جميع أنحاء الدولة الواقعة شرق أفريقيا، باستثناء استخدام مطار العاصمة أديس أبابا محطة توقف (ترانزيت) خلال الرحلة إلى دول أخرى.
يذكر أن الصراع بين الحكومة الإثيوبية و«جبهة تحرير إقليم تيغراي»، شمال البلاد، قد اتسع نطاقه خلال الأيام الماضية ليشمل مناطق أخرى، كما ازدادت حدة المعارك بين طرفي الصراع.
وكان مئات الآلاف نزحوا فراراً من العنف، وهناك نحو 400 ألف شخص يواجهون خطر المجاعة.
وكتبت الخارجية الألمانية في تحذيراتها: «ليس من المستبعد أن تواصل المعارك تأججها، وأن تصل إلى مناطق أخرى؛ بما في ذلك العاصمة أديس أبابا».
وبحسب معلومات حصلت عليها وكالة الأنباء الألمانية، فإن عدد الألمان المقيمين في إثيوبيا نحو 650 شخصاً.
وهناك في إثيوبيا مدرسة ألمانية، ومؤسستان ألمانيتان، بالإضافة إلى «الجمعية الألمانية للتعاون الدولي».


المانيا ايثوبيا المانيا إثيوبيا أخبار

اختيارات المحرر

فيديو