ممرات فريدة للدراجات بالطباعة الثلاثية الأبعاد

ممرات فريدة للدراجات بالطباعة الثلاثية الأبعاد

الاثنين - 12 شهر ربيع الأول 1443 هـ - 18 أكتوبر 2021 مـ رقم العدد [ 15665]

صُمم الجسر الطويل الذي يصل مدينتي جايمستاون ونيوبورت في رود آيلاند للسيارات فقط، شأنه شأن الكثير من جسور الولايات المتحدة، وغالباً ما يكون هذا الجسر مقفلاً من شدة الزحام في أي يومٍ صيفي عادي. ولكن طلاباً من جامعة قريبة توصلوا إلى تصميم فريد من نوعه قد يتيح إجراء تعديلات على الجسور المخصصة للسيارات لتضمينها ممرات خاصة بالدراجات الهوائية والمشاة.
تقول ليليان وونغ، أستاذة الهندسة الداخلية في كلية التصميم التابعة لجامعة رود آيلاند التي تدرّس صفاً لتعديل وإعادة استخدام وتصميم الجسور «لا يمكن الوصول بسهولة إلى نيوبورت إلا إذا كنتم تملكون سيارة». خصصت بعض المدن ممرات للدراجات الهوائية على جسور كبيرة على شكل خط منفصل عن حركة السيارات، كجسر ريتشموند في منطقة باي، ولكن هذا الحل ليس مجدياً على الجسر المؤدي إلى مدينة نيوبورت المعروف باسم «بيل» بسبب الازدحام الثقيل الذي يشهده عادة، والرياح القوية التي تصعب قيادة الدراجات عليه.
علاوة على ذلك، ليس من السهل إضافة أرضية أخرى على بنية تحتية متقادمة كجسر «بيل» الذي بُني قبل 50 عاماً ولا يستطيع تحمل وزن زائد. ولكن فريقاً من الطلاب في صف وونغ اقترحوا بناء ممر جديد للدراجات الهوائية باستخدام الطباعة الثلاثية الأبعاد وألياف الكربون الملفوفة بغشاء مركّب مصنوع من مادة خفيفة الوزن ومتينة في وقت واحد، ليتصل هذا الممر بعواميد الجسر.
وتجدر الإشارة إلى أن بعض المدن حول العالم، بنت جسوراً صغيرة بالطباعة الثلاثية الأبعاد ومواد أخرى، كجسر المشاة الحديث المطبوع من الفولاذ في أمستردام.
يتسم جسر «بيل» بطول غير مألوف (3.3 كلم)؛ ما دفع المصممين إلى التفكير بحلول تضمن الراحة أثناء السير أو ركوب الدراجة عليه. ويضم التصميم، إلى جانب الممر، مساحات مسقوفة لمطاعم ومتاجر صغيرة وحدائق صغيرة، وغيرها من النشاطات.
تقول صوفيا بايز، التي شاركت في تصميم الممر مع زميلها شوي غوان «أردنا أن نبتكر سبباً يدفع الناس للذهاب إلى هناك، وليس فقط طريقاً باتجاه واحد». صُممت هذه المساحات المسقوفة أيضاً لحماية الدراجات والمشاة من الرياح. ويُفترض بهذا الممر أن يساعد أخيراً في إعادة وصل الأحياء التي انقسمت ببناء الجسر؛ ما سيسهل العبور من قسم إلى آخر.
لا يزال هذا التصميم فكرة على الورق، ولا توجد خطط لتنفيذه، ولكن وونغ كشفت عن اهتمام محلي بالمشروع. يمكن الاستعانة بفكرة مشابهة في أي جسر يحتاج إلى تحول يتيح للمشاة وراكبي الدراجات استخدامه. وأخيراً، تختم وونغ بالقول «إنها استراتيجيات للتعديل وإعادة الاستخدام يمكن تطبيقها على أي جسر موجود حالياً».
* «فاست كومباني»
- خدمات «تريبيون ميديا»


science

اختيارات المحرر

فيديو