«حزب الله العراقي»: الكاظمي عرّاب التزوير

«حزب الله العراقي»: الكاظمي عرّاب التزوير

الجمعة - 9 شهر ربيع الأول 1443 هـ - 15 أكتوبر 2021 مـ رقم العدد [ 15662]
«حزب الله العراقي» يتهم رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بأنه «عرّاب تزوير» الانتخابات التي فاز بها التيار الصدري (رويترز)

اتهم أبو علي العسكري، المسؤول الأمني لكتائب حزب الله في العراق، أمس (الخميس)، رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي وعناصر بجهاز المخابرات العراقية بتغيير نتائج الانتخابات البرلمانية بالاتفاق مع جهات سياسية، حسبما ذكر تقرير لوكالة الأنباء الألمانية من بغداد.
وقال أبو علي العسكري، في تغريدة على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «تأكد لدينا أن عرّاب تزوير الانتخابات العراقية هو رئيس الوزراء المؤتمن على أصوات الشعب، فقد تجرأ مع بعض أتباعه من أفراد جهاز المخابرات على تغيير نتائج الانتخابات بالاتفاق مع أطراف سياسية نافذة».
وطالب القضاة المشرفين على الانتخابات بـ«كشف فضائح المشاكل التقنية والتحدث بصراحة عما يعرفونه عن الإخفاقات التقنية الكبيرة لحفظ تاريخهم». ودعا جميع المرشحين الذين «سُرقت» أصواتهم «لتكثيف الاحتجاجات والاعتراضات لتعجيل عودة الحق لأصحابه».
وتطالب الكيانات السياسية القريبة من الفصائل المسلحة الشيعية، التي أخفقت في الحصول على عدد كبير من المقاعد في الانتخابات العراقية برفض النتائج غير النهائية التي جرى إعلانها.
وذكر بيان لهيئة الإطار التنسيقي، التي تضم الكتل والكيانات الشيعية التي تدعم الفصائل المسلحة وأبرزها ائتلاف دولة القانون والفتح وكتائب حزب الله وعصائب أهل الحق، أن «ما ظهر في اليومين الماضيين من فوضى في إعلان النتائج وتخبط في الإجراءات وعدم دقة في عرض الوقائع قد عزز عدم ثقتنا بإجراءات مفوضية الانتخابات، ما يدعونا إلى التأكيد مجدداً على رفضنا لما أعلن من نتائج».
وانتهت، أمس، مهلة تسليم مفوضية الانتخابات العراقية الطعون والاعتراضات من جانب الكتل السياسية والتحالفات بشأن النتائج الأولية للانتخابات.


العراق الانتخابات

اختيارات المحرر

فيديو