تفوق على توم كروز... طاقم روسي يصور أول فيلم طويل في الفضاء

تفوق على توم كروز... طاقم روسي يصور أول فيلم طويل في الفضاء

الأربعاء - 29 صفر 1443 هـ - 06 أكتوبر 2021 مـ
رائد الفضاء الروسي المخضرم أنطون شكابليروف (وسط) والممثلة يوليا بيريسيلد والمنتج السينمائي كليم شيبينكو (أ.ف.ب)

تحولت محطة الفضاء الدولية الآن إلى مقر لتصوير الأفلام، وكانت مسرحاً لدراما إضافية صغيرة صباح أمس (الثلاثاء).

وسافر رائد الفضاء الروسي المخضرم أنطون شكابليروف والممثلة يوليا بيريسيلد والمنتج السينمائي كليم شيبينكو إلى محطة الفضاء الدولية أمس. وسيقوم شيبينكو وبيريسيلد بتصوير مقاطع من فيلم «التحدي» - أول فيلم روائي طويل يتم تصويره في الفضاء، بحسب شبكة «سي إن إن».

يروي الفيلم قصة طبيبة عليها أن تجري عملية جراحية لرائد فضاء مريض لأن حالته الطبية تمنعه من العودة إلى الأرض لتلقي العلاج.

وانطلق المسافرون الثلاثة في الفضاء على متن مركبة الفضاء «سويوز - إم إس - 19» من بايكونور كوزمودروم في كازاخستان الساعة 4:55 صباحاً بالتوقيت الشرقي.

وسلمتهم «سويوز» السريعة إلى المحطة الفضائية حوالي الساعة 8:22 صباحاً بالتوقيت الشرقي، رغم مشاكل الاتصالات غير المتوقعة التي أدت إلى سيطرة شكابليروف يدوياً على المركبة الفضائية لإكمال الالتحام بالمحطة الفضائية. أضاف هذا حوالي 10 دقائق إلى وقت الالتحام المتوقع.

وبحسب البث المباشر لوكالة الفضاء الأميركية (ناسا)، فإن «البيانات الخاطئة» من نظام الالتقاء الآلي حدثت عندما كانت المركبة على بعد حوالي 75 متراً من محطة الفضاء. وجهت وحدة التحكم الروسية في المهمة شكابليروف للسيطرة اليدوية على «سويوز» من أجل الاقتراب النهائي من الالتحام.

كان مركز التحكم في المهمة الروسية قلقاً بشأن مقدار الوقت المتبقي لديهم للتواصل مع الطاقم على متن مركبة الفضاء «سويوز» قبل الالتحام. وأكد لهم شكابليروف قبل فترة وجيزة من الالتحام بأمان: «يمكنني رؤية كل شيء جيداً حقاً».

واستخدم شيبينكو وبيريسيلد كاميراتهما لتصوير اقتراب مركبتهما من المحطة الفضائية.

وقال ديمتري روجوزين، رئيس وكالة الفضاء الروسية «روسكوزموس»، بينما كان فريق التحكم في المهمة الروسية يمزح مع الطاقم بعد الالتحام: «لقد كان الأمر درامياً بعض الشيء في النهاية، لكي يكون الفيلم أكثر دراماتيكية».

وتعتبر هذه الزيارة الأولى للفضاء قصيرة بالنسبة لشيبينكو وبيريسيلد، حيث سيقضيان 12 يوماً في التصوير قبل العودة إلى الأرض في 16 أكتوبر (تشرين الأول).




وتم تصوير بعض الأفلام على متن المحطة الفضائية، بما في ذلك فيلم وثائقي «آيماكس 2002» الذي رواه النجم الأميركي الشهير توم كروز. كما تم تصوير فيلم «أبوجي أوف فير»، وهو فيلم خيال علمي صدر عام 2012 ومدته حوالي ثماني دقائق، في الفضاء من قبل رجل الأعمال وسائح الفضاء ريتشارد غاريوت.

كشف توم كروز والمخرج دووغ ليمان في عام 2020 أنهما كانا يعملان معاً على فيلم يتم تصويره في الفضاء، بالتعاون مع ناسا. يتم تطوير المشروع بالتعاون مع شركة «سبيس إكس».

وأشارت التقارير إلى أن إقامة كروز في المحطة الفضائية يمكن أن تحدث أيضاً في أكتوبر، ولكن لم تتم مشاركة موعد نهائي لهذه الخطط بعد.

لكن، من المقرر أن تكون روسيا رسمياً أول دولة تصور فيلماً طويلاً في الفضاء.

وتم اختيار شيبينكو وبيريسيلد، المعروفين في روسيا، بعد أن أجرت وكالة الفضاء الروسية مسابقة للمتقدمين في نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي. ظهرت بيريسيلد في عدد من الأفلام والمسلسلات التلفزيونية الروسية، في حين كان فيلم شيبينكو لعام 2020 «سيرف» أحد أكثر الأفلام الروسية ربحاً.


روسيا أخبار روسيا سينما علوم الفضاء ناسا

اختيارات المحرر

فيديو