مهندسة مصرية تحارب الأمراض بـ«الخبز الصحي»

مهندسة مصرية تحارب الأمراض بـ«الخبز الصحي»

تتجنب السكر والدقيق وتعتمد على طحن الحبوب الكاملة والعسل
الأحد - 26 صفر 1443 هـ - 03 أكتوبر 2021 مـ رقم العدد [ 15650]

في مطبخ منزلها، تمكنت مهندسة مصرية قبل نحو 7 أعوام من إحداث تغيير نمط غذائي جديد في تناول الخبز يعتمد على كل ما هو طبيعي بعدما مر أحد أفراد أسرتها بظرف صحي قاسٍ، لتنطلق بعد نجاحها في تأسيس مشروع لإنتاج المخبوزات الصحية بالحبوب الكاملة، وتنظيم فعاليات مع مراكز ومؤسسات ونواد لنشر ثقافة الخبز الصحي.

ولخصت سارة عبد الله، وهي مدونة أيضاً، تجربتها التي استلهمتها من زوجها، في حديثها إلى «الشرق الأوسط» بطحن الحبوب الكاملة من قمح وشعير وشوفان وبذر كتان، وخلطهم وتصنيع الخبز: «وبالفعل نفذنا الفكرة، وأصبحت أنتج الخبز بنفسي في مطبخي للأسرة، وكانت هذه هي البداية».

وتصيف: «تلقيت إشادة من الأطباء الذين كانت أسرتي تتردد عليهم، وجميع من يتذوق الخبز من الأهل والأصدقاء، وهو ما شجعني على البدء في مشروع غذائي متكامل يضم إنتاج الخبز والحلويات التي تتميز جميعها بالعناصر الصحية والابتعاد عن كل ما يمكن أن يؤدي إلى الإضرار بها».

وتحدثت المدونة المصرية، عن «حالة من الشغف والإقبال المتزايد على ما تصنعه من خبز، وخصوصاً مرضى السكر، والباحثين عن الرشاقة؛ باعتبار أن (العيش) -كما نسميه في مصر- ضيف دائم على مائدة الطعام»، متابعة: «وجدت نفسي مدفوعة في التوسع نحو تطوير فكرتي فأسست مشروعا متخصصا في إنتاج خبز الحبوب المتنوعة، بجانب مخبوزات وحلويات صحية».

وإضافة إلى مشاركاتها في فعاليات متعددة، أطلقت سارة مدونة متخصصة في المجال نفسه، تقدم من خلالها «خلاصة خبرتها من وصفات ونصائح وبدائل صحية ولذيذة لعناصر ضارة اعتدنا استخدامها في المخبوزات رغم تأثيرها السلبي على صحتنا وجسدنا».

وتستطيع عبر مدونة المهندسة الكيميائية المصرية «الخير للمخبوزات» أن تتعرف على أنواع الخبز المختلفة والبسكويت والكيك والبيتزا والكوكيز والبقسماط والسايزون، والبتيفور بنفس الشكل المعتاد والمذاق اللذيذ لكن بمكونات أخرى، تقول: «أنصح المتابعين بإعداد الخبز الذي تعودوا عليه لسنوات طويلة من حيث الشكل لكن من دون أي قلق على صحتهم وذلك من الشوفان والشعير، والأرز البني وغير ذلك».

وتلفت سارة إلى أنها تعلمت أسرار صناعة أنواع الخبز والمخبوزات بحرفية بعد حصولها على بعض الكورسات والمتابعة المتعمقة لمواقع أشهر الشيفات العالميين المتخصصين في هذا المجال، ومن خلال ذلك توصلت إلى الفوائد المذهلة لخبز الحبوب على وجه التحديد.

ورأت أن هذه الأصناف من الخبز تقي من الأزمات القلبية لأنها تساعد على إزالة تراكمات الكوليسترول في الشرايين، كما أنها تقلل من الشعور بالجوع لأنه يعطي شعوراً طويلاً بالشبع والامتلاء، وبالتالي فهو يعتبر من الأمور التي يجب التركيز عليها عند السعي إلى اتباع حمية غذائية، وفي الوقت نفسه يزيد من طاقة الجسم لأنه مثل أي نوع خبز آخر يحتوي على النشويات، كما يحسن هذا النوع من الخبز عملية الهضم بسبب احتوائه على الألياف.

وتضيف المدونة سارة: «تكون مفاجأة للبعض أن لخبز الحبوب الكاملة تأثيرا إيجابيا بارزا على الصحة النفسية، فقد أثبتت الدراسات أنه يعالج الاكتئاب، لكون يحفز على إفراز هرمون «السيروتونين» في المخ، ويعزز من صحة الجلد والشعر لاحتوائه على نسبة عالية من البروتينات وفيتامين «B».

وتبدي سارة اهتماماً خاصاً بخبز الشوفان بشكل خاص، وتلفت إلى أنه مصدر مهم للكربوهيدرات الفعال، كما أنه خال تماما من أي دهون، لذلك فهو لا يحتوي على سعرات حرارية عالية، فضلاً عن ذلك فقد يجد الباحثون عن نظم غذائية دقيقة على مدونتها أيضاً احتفاءً خاصاً بالخبز الخالي من الغلوتين تقول: «أنسب خيار لمن يبحث عن الرشاقة والصحة المثالية، كما أنه يتمتع بنكهة مميزة للغاية». وتضيف: «من أنواع الخبز المفيدة للغاية لمرضى السكر هو خبز الشعير فقد أثبتت الدراسات أنه لا يساعد على ارتفاع السكر في الدم، ولذلك ينصحهم به الأطباء لكن من دون إفراط».

ولم تكتف سارة بدمج الحبوب لمخبوزاتها إنما استغنت تماماً في وصفاتها التي تقدمها لمتابعيها عن السكر، تقول: «أستخدم العسل الأبيض وأنصح المتابعين لي على المدونة دوماً به كبديل آمن ومثالي للسكر، وكذلك أمتنع تماماً عن إضافة الدقيق الأبيض، فقد أثبتت الدراسات أضراره على الصحة، ومنها زيادة الوزن والشعور بالانتفاخ وعسر الهضم، كما أنه لا مكان إطلاقاً للزيوت المهدرجة، التي أعتبرها مدمرة للصحة، في منتجاتي، وأستخدم بدلاً منها زيوتا صحية في مقدمتها زيت جوز الهند والزيتون».

وتقدم الشيف سارة نصائح سريعة لتصنيع الخبز في المنزل قائلة: «يمكن للمهتمين الحصول على خبز صحي ولذيذ في المنزل مع اتباع بعض النصائح المفيدة، على سبيل المثال من المهم عند إعداد خبز الشوفان ترك العجين يتخمر جيداً مدة لا تقل عن ساعتين، مع استخدام الماء الدافئ للعجن، وألفت النظر إلى أن أسهل نوع خبز يمكن إعداده في مطبخك هو خبز القمح الكامل، أما الأكثر فائدة فهو المصنوع من الحبوب المتنوعة»، وحول أهم الأخطاء التي يجب تجنبها تقول: «عند تصنيع الخبز بشكل عام يقع البعض في أخطاء مثل التعجل وعدم التخمير جيداً، واستخدام حرارة عالية في التسوية، والمبالغة في استخدام بعض المكونات كالحبوب أو الزيت»، وهو ما لا أنصح به.


مصر مذاقات

اختيارات المحرر

فيديو