الفرنسي نكونكو موهبة تتفجر مع لايبزيغ وتنتظر الفرصة دولياً

الفرنسي نكونكو موهبة تتفجر مع لايبزيغ وتنتظر الفرصة دولياً

الثلاثاء - 21 صفر 1443 هـ - 28 سبتمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15645]
نكونكو يقدم موسماً لافتاً مع لايبزيغ (إ.ب.أ)

وجّه لاعب وسط لايبزيغ الألماني، الفرنسي كريستوفر نكونكو، رسالة واضحة إلى مدرّب منتخب بلاده ديدييه ديشامب، بعدما قدّم عروضاً لافتة منذ بداية الموسم؛ كان أبرزها تسجيله «هاتريك» أمام مانشستر سيتي الإنجليزي في 15 سبتمبر (أيلول)، علماً بأن الانظار ستتجه إليه مجدّداً عندما يتواجه فريقه مع كلوب بروج البلجيكي اليوم في دوري أبطال أوروبا.
وسجّل اللاعب الذي نشأ في باريس سان جيرمان، ستة أهداف، وأسهم بشكل مباشر في أربعة أخرى في 8 مباريات خاضها في مختلف المسابقات.
وبعد بروزه بشكل لافت أمام سيتي، عاد طموح نكونكو الدولي ليراوده، بعدما أخفق سابقاً في نيل دعوة من الجهاز الفني لمنتخب فرنسا. ويظهر النضوج على اللاعب بشكل واضح، فهو رغم أدائه الكبير أمام مانشستر في المباراة التي انتهت بفوز الفريق الإنجليزي 6 - 3، قال بعدها: «قدمت أداءً جيداً، لكنني كنت أفضّل الفوز». وواصل اللاعب مسلسل عروضه القوية في بداية الأسبوع عندما قاد فريقه إلى الفوز على هيرتا برلين 6 - صفر سجل منها هدفين، إضافة إلى تمريرة حاسمة، علماً بأنّه كان السبب في الحصول على ركلة جزاء أيضاً لفريقه.
وقالت صحيفة «بيلد» اليومية واسعة الانتشار: «نكونكو أحد اللاعبين القلائل الذين يقدمون مستوى ثابتاً. أسرع وأكثر خطورة أمام المرمى، ببساطة - إنه نكونكو جديد». ويملك مدرب لايبزيغ، الأميركي جيسي مارش، الرأي نفسه بقوله: «إنه لاعب عظيم بالنسبة لي، يحاول كل يوم أن يتعلم المزيد. إنه ذكي وسريع وحاسم». وكان مارش نقل نكونكو من مركز الوسط المهاجم، كما كانت الحال مع مدرب الفريق السابق يوليان ناغلسمان، إلى اللعب مهاجماً صريحاً. ويعوّل المدرب الأميركي على استخدام مهارات نكونكو المتعدّدة، وإحداها سرعته الكبيرة. وقال اللاعب: «لطالما كنت سريعاً، ولكن مع تمركزي الجديد، أصبح الأمر الآن يأخذ قيمته الكاملة». ويرى مارش إمكانات هائلة في نكونكو. وأوضح: «لقد قدّم شهراً استثنائياً، ولا يزال لديه مجال للتطوير، يمكنه أن يصبح لاعباً أفضل، لكنه أساسي بالنسبة لنا، وهذا أمر مؤكد». ويكشف نكونكو أن سرّ هذا التألق الجديد ربما يرتبط بحياته الخاصة. أصبح أباً لأول مرة في نوفمبر (تشرين الثاني) 2020، وهذا الحدث غيّر مجرى حياته، موضحاً: «كنت أتصرّف مثل الطفل في بعض الأحيان، بعد مباراة سيئة أو تدريب سيئ، يمكن أن أكون في مزاج سيئ لساعات... الآن أرى كل شيء بطريقة أكثر إيجابية، لا أستطيع تحمّل العودة إلى المنزل غاضباً أو في حالة مزاجية سيئة بعد الآن، لقد تغيرت حياتي تماماً، ولدي الآن الكثير من المسؤوليات». كان يحلم نكونكو خلال طفولته بأن يكون قائداً لباريس سان جيرمان، وهو مرتبط حالياً بعقد مع الفريق الألماني حتى عام 2024 الذي سيكون على موعد مع الفريق الفرنسي يوم 19 أكتوبر (تشرين الأول) المقبل بالجولة الثالثة.


فرنسا المانيا الدوري الألماني

اختيارات المحرر

فيديو