مصدر ملكي: الأمير تشارلز «يرغب بشدة» في رؤية ليليبيت ابنة هاري

مصدر ملكي: الأمير تشارلز «يرغب بشدة» في رؤية ليليبيت ابنة هاري

الخميس - 9 صفر 1443 هـ - 16 سبتمبر 2021 مـ
الأمير تشارلز ونجله هاري (أرشيفية - أ.ف.ب)

أكد خبير ملكي، أن الأمير البريطاني تشارلز يرغب بشدة في رؤية حفيدته الجديدة ليليبيت ديانا، ابنة نجله الأمير هاري.
وبحسب صحيفة «إكسبرس» البريطانية، فقد قال الخبير الملكي نيك بولين، إن «التوترات في العائلة المالكة تركت الأمير تشارلز «حزيناً جداً)؛ الأمر الذي جعله يشعر برغبة شديدة في لقاء حفيدته الصغرى».
وأضاف بولين «الأمير تشارلز يريد أن تجتمع عائلته من جديد، وأن يلتقي الجميع ببعضهم بعضاً، حيث يمكن أن يصرف عنه ذلك الكثير من حزنه».
واستبعد بولين حضور هاري وأسرته إلى المملكة المتحدة في أي وقت قريب، مشيراً إلى أن أقرب فرصة هي اليوبيل البلاتيني للملكة إليزابيث الثانية (الذكرى السبعون لحكمها)، والذي سيقام في مطلع يوليو (تموز) من العام المقبل.
وقال الخبير الملكي «أعتقد أن اليوبيل البلاتيني للملكة سيكون هو الفرصة المثالية للمّ شمل الأسرة. فإذا حضر هاري وزوجته ميغان وطفلاهما هذه المناسبة، سيشعر الأمير تشارلز بالكثير من الدعم، وسيتصرف الجميع بشكل جيد لإسعاد الملكة في هذه المناسبة».
وقبل نحو شهرين، أكد مصدر مطلع، أن الملكة إليزابيث قامت بدعوة هاري وزوجته لحضور حفل اليوبيل البلاتيني في خطوة قال البعض، إنها محاولة منها لمد غصن الزيتون لحفيدها الذي توترت علاقته بالعائلة المالكة في الفترة الأخيرة.
وأشار المصدر إلى أن الملكة «تتطلع بشدة لرؤية هاري وأسرته».
ووفقاً للمصدر، فمن المنتظر أن يشهد هاري وميغان العرض التقليدي الذي عادة ما يبدأ به هذا الاحتفال، الذي سيضم أكثر من 1400 جندي استعراضي و200 حصان و400 موسيقي يسيرون جميعاً في موكب يبدأ من قصر باكنغهام، وينضم إليه أفراد من العائلة المالكة في عربات تجرها الخيول.
ولكن من غير المعلوم ما إذا كان الزوجان سيقفان في شرفة القصر بجانب الملكة وكبار العائلة المالكة الآخرين لمشاهدة عرض سلاح الجو الملكي البريطاني، والذي ينتهي به الاحتفال في الأغلب.
وقال المصدر «سيتم تحديد الأشخاص الذين سيقفون في الشرفة قبل الاحتفال بوقت قليل، ولكن هناك حداً لعدد أفراد الأسرة الذين يجب أن يكونوا فيها، وأعتقد أن أفراد العائلة العاملين الذين يسهمون في الواجبات الملكية ستكون لهم الأولوية في هذا الأمر».
وقبل أسبوعين، قال مصدر صحافي، إن الأمير البريطاني هاري وزوجته ميغان ماركل طلبا مؤخراً مقابلة الملكة إليزابيث، وسط ذهول المساعدين الملكيين من «جرأة دوق ودوقة ساسكس».
ونقلت صحيفة «ذا صن» البريطانية عن المصدر قوله، إن هاري وميغان يرغبان في رؤية الملكة بصحبة ابنتهما ليليبيت ديانا، التي ولدت في 4 يونيو (حزيران) الماضي، والتي لم ترها الملكة قط.
ومع ذلك، أشار المصدر إلى أنه لم يتم الاتفاق على المقابلة حتى الآن، وأن هذا الطلب ترك مساعدي الملكة «مصدومين ومذهولين من جرأة هاري وميغان»، اللذان أجريا مقابلة قبل أشهر مع الإعلامية الأميركية أوبرا وينفري وجّها فيها انتقادات مثيرة للجدل للعائلة المالكة.
وتنحى هاري (36 عاماً) وميغان ماركل (39 عاماً) عن واجباتهما الملكية العام الماضي وانتقلا للعيش في كاليفورنيا.


لندن العائلة الملكية البريطانية

اختيارات المحرر

فيديو