محكمة أرجنتينية تستعين بـ«ببغاء» شاهداً رئيسياً في قضية اغتصاب وقتل

محكمة أرجنتينية تستعين بـ«ببغاء» شاهداً رئيسياً في قضية اغتصاب وقتل

الخميس - 9 صفر 1443 هـ - 16 سبتمبر 2021 مـ
الببغاء تفوه ببعض الكلمات التي ساعدت في توجيه أصابع الاتهام إلى شخصين (رويترز)

قررت محكمة في سان إيسيدرو بالأرجنتين الاستعانة ببغاء شاهداً رئيسياً في قضية اغتصاب وقتل، وذلك بعد أن تفوه ببعض الكلمات التي ساعدت في توجيه أصابع الاتهام إلى شخصين يشتبه في ارتكابهما الجريمة.
وبحسب صحيفة «ذا صن» البريطانية، فقد قُتلت إليزابيث توليدو (46 عاماً)، في منزل استأجرته مع المشتبه فيهما، وذلك في ديسمبر (كانون الأول) 2018.
وبعد مقتلها، سمع شرطي يحرس المنزل صوت الببغاء الذي كانت توليدو تملكه وهو يردد: «لا، من فضلك، دعني أذهب»، كما سمعه أحد الجيران وهو يقول: «لماذا ضربتني؟» مكرراً اسم أحد المشتبه فيهما.
بالإضافة إلى شهادة الببغاء، التي أدرجها المدعي العام بيبيانا سانتيلا بوصفها شهادة رئيسية في ملف القضية، لعبت أدلة الحمض النووي والأسنان دوراً رئيسياً في دعم مزاعم الادعاء.
ومثل المشتبه فيهما ميغيل رولون (53 عاماً) وخورخي ألفاريز (65 عاماً)، للمحاكمة، ويواجهان عقوبة السجن مدى الحياة إذا ثبتت إدانتهما.


أرجنتينا منوعات

اختيارات المحرر

فيديو