صاحب مطعم يضيف المخدرات لأطباقه لإجبار الزبائن على إدمانها

صاحب مطعم يضيف المخدرات لأطباقه لإجبار الزبائن على إدمانها

الاثنين - 6 صفر 1443 هـ - 13 سبتمبر 2021 مـ
ضابط شرطة يفحص الطعام بالمطعم الصغير (ذا صن)

ألقت الشرطة الصينية القبض على صاحب مطعم صغير لبيع المعكرونة قام بإضافة المخدرات لأطباقه لجذب الزبائن ودفعهم لإدمان الأطعمة التي يقدمها.
وبحسب صحيفة «ذا صن» البريطانية، فقد حدثت الواقعة الشهر الماضي، حين تلقت شرطة مدينة يانيونغانغ، بلاغاً من مجهول قال فيه إن صاحب مطعم، الذي عرفته الشرطة باسم «لي»، يضيف المخدرات إلى أطباقه لإجبار الزبائن على إدمانها وتعزيز مبيعاته.
وأمرت الشرطة بإحضار عينة من الطعام إلى السلطات الصحية لاختبارها، حيث أظهرت النتائج أنها تحتوي بالفعل على مستويات عالية من البابافيرين والناركوتين ومركبات أخرى مخدرة.
وبعد ذلك، أمرت الشرطة بإجراء فحص أكثر دقة على المكونات المستخدمة في إعداد الأطعمة في هذا المطعم، لتكتشف بعد ذلك أن زيت الفلفل الحار المستخدم في الطهي يحتوي على مواد مشتقة من نبات الخشخاش، الذي يعتبر مصدراً للمواد المخدرة مثل الأفيون والهيروين والمورفين.
وصرح الضابط تشانغ كوشان للصحافيين بأن «هذا الطعام يمكن أن يسبب الإدمان ويشكل خطراً على الصحة على المدى الطويل».
وبالتحقيق معه، اعترف صاحب المطعم بأنه وضع مسحوق قشر الخشخاش على الأطعمة، وذلك لإعادة إنعاش مبيعاته بعد أن خسر الكثير من الزبائن والأموال بعد تفشي فيروس كورونا.
وأضاف: «لذلك اعتقدت أن دفع الناس لإدمان المعكرونة التي أقوم بطهيها قد يكون وسيلة جيدة لزيادة أرباحي من جديد».
وأشار لي إلى أن الأرباح اليومية ارتفعت بالفعل بنحو الثلث بعد هذا التصرف.
ويواجه البائع تهم إنتاج وبيع أغذية سامة وضارة.
وتشير الإحصاءات الصادرة خلال العام الماضي إلى وجود 155 قضية جنائية مشابهة، تتعلق بإضافة الخشخاش غير المشروع إلى المأكولات بالمطاعم الصينية، خاصة في مناطق خنان وقويتشو وجيانغسو.


الصين منوعات

اختيارات المحرر

فيديو