«عدوى الانقلابات» في غرب أفريقيا

«عدوى الانقلابات» في غرب أفريقيا

السبت - 4 صفر 1443 هـ - 11 سبتمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15628]

يأتي انقلاب غينيا بعد أشهر قليلة من انقلاب مشابه في جمهورية مالي، وهو ما يراه المراقبون مؤشراً على ما وصفوه بحالة «عدوى الانقلابات» في الغرب الأفريقي. ثم إن أفريقيا ككل أكثر من 200 محاولة انقلاب منذ أواخر خمسينات القرن الماضي، بحسب دراسة أجراها الباحثان الأميركيان، جوناثان باول وكلايتون ثين، ونشرها موقع «بي بي سي». وأوضحت الدراسة أن «متوسط عدد الانقلابات السنوية كان نحو أربع محاولات في العقود الأربعة بين عامي 1960 و2000، لكن في العقدين الأخيرين منذ 2000 وحتى 2019، انخفض العدد إلى محاولتين سنوياً».
ويخشى الآن متابعون للأحداث من أن تكرّس لحالة من القبول الدولي بالانقلابات العسكرية، خاصة مع وجود حالة من التعاطي الإيجابي معها، أو على الأقل مع إجراءات التحايل عليها عبر الدعوة لفترات انتقالية، وتشكيل حكومة مدنية انتقالية، كما حدث في مالي، التي شهدت محاولتي انقلاب خلال أقل من سنة واحدة، وتعهّدت سلطات الانقلاب فيها بإجراء انتخابات خلال 18 شهراً، لإعادة البلاد إلى الحكم المدني.


غينيا أفريقيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة