البنك العربي الوطني يرعى ملتقى المقاولين الثالث ويشارك في جلسات أعماله

البنك العربي الوطني يرعى ملتقى المقاولين الثالث ويشارك في جلسات أعماله

الخميس - 11 محرم 1443 هـ - 19 أغسطس 2021 مـ رقم العدد [ 15605]

> رعى البنك العربي الوطني ملتقى تمويل المقاولين في نسخته الثالثة، الذي أُقيم خلال الفترة من 9 – 10 أغسطس (آب) الحالي بمشاركة البنك المركزي السعودي، وعدد من الجهات الحكومية وشبه الحكومية والمؤسسات التمويلية وقطاع البنوك، وبحضور وكيل محافظ البنك المركزي للرقابة الدكتور فهد الشثري، وعضو مجلس الإدارة المنتدب والرئيس التنفيذي للبنك العربي الوطني الأستاذ عبيد الرشيد.

وأكد الرشيد على هامش حفل افتتاح الملتقى، أهمية الدور الذي تضطلع به البنوك السعودية في دعم قطاع المقاولات الحيوي في المملكة، عبر ما تقدمه من منظومة متكاملة من الحلول التمويلية، والتسهيلات البنكية، معتبراً أن البنوك تقف اليوم كشريك فاعل وموثوق لنمو أعمال القطاع وتمكينه من تعزيز حضوره ضمن خريطة التنمية الوطنية الشاملة وفق مستهدفات «رؤية المملكة 2030».

كما شارك البنك في جلسات أعمال الملتقى الافتراضية، حيث قدم عرضاً توضيحياً حول المتطلبات العامة لتمويل عقود المقاولات، فقد استعرض يزيد الجار الله، رئيس فريق عمل وحدة تمويل المقاولات، نطاق التسهيلات البنكية والحلول المخصصة لتلبية المتطلبات التمويلية لشركات المقاولات من مختلف الأحجام.

وتناول الجار الله خلال مشاركته المزايا التحفيزية التي يقدمها البنك العربي الوطني لعملائه من قطاع المقاولات، ومنها تخصيص إدارة هندسية تعمل مع جميع الفرق لضمان متابعة أداء المقاولين، إلى جانب وحدات عمل متخصصة في توفير منتجات متنوعة من التسهيلات الائتمانية للعملاء تتضمن الكفالات البنكية والاعتمادات المستندية والمنتجات التمويلية بجميع أنواعها.

ويحظى تمويل قطاع الأعمال والشركات في المملكة باهتمام متقدم ضمن الأولويات الاستراتيجية للبنك العربي الوطني، حيث يعد البنك من أبرز الجهات التمويلية الشريكة لقطاع المقاولات في المملكة، بالنظر إلى حزمة المزايا والحلول والتسهيلات البنكية والتمويلية والاستشارية التنافسية التي يوفرها لعملائه من هذا القطاع على اختلاف فئاتهم، منها على سبيل المثال: إعادة تمويل الاعتمادات المستندية، وخصم الفواتير، والقروض التجسيرية، وتمويل شراء المعدات وتمويل رواتب الموظفين.


Economy

اختيارات المحرر

فيديو