«طاقة» السعودية تعلن بيع أسهمها في «جيسكو» لإنتاج الأنابيب الفولاذية

«طاقة» السعودية تعلن بيع أسهمها في «جيسكو» لإنتاج الأنابيب الفولاذية

أتمت الصفقة لصالح شركة أرسيلورميتال الجبيل
الأحد - 23 ذو الحجة 1442 هـ - 01 أغسطس 2021 مـ
تدير "جيسكو" مصنعًا في الجبيل بقدرة إنتاج 400 ألف طن سنويًا من الأنابيب الفولاذية غير الملحومة (الشرق الأوسط)

أعلنت شركة التصنيع وخدمات الطاقة «طاقة» السعودية عن إتمام بيع حصتها في شركة الجبيل لخدمات الطاقة «جيسكو» لشركة أرسيلورميتال الجبيل التي استحوذت بذلك على 100 في المائة من أسهم «جيسكو».
وأوضح المهندس أحمد الزهراني رئيس مجلس إدارة «طاقة»، أن «بيع الشركة لحصتها في (جيسكو) يتماشى مع استراتيجيتها للعام 2021 في أن تصبح عنصرا فعالا في تحقيق (رؤية السعودية 2030) من خلال تعظيم قيمة الاستثمار المحلي واستحداث اقتصاد أكثر تنوعاً واستدامة»، مشيراً إلى أن «دمج (أرسيلورميتال الجبيل) و(جيسكو) سيقوي البنية التحتية لصناعة الصلب محلياً والتي ستخدم ليس فقط المملكة، بل جميع دول العالم».
من جهته، قال المهندس خالد نوح الرئيس التنفيذي لـ«طاقة»: «هدفنا هو توسيع عمليات الشركة في مجال الخدمات التقنية لآبار النفط والغاز لتصبح لاعباً رئيسياً في هذا المجال»، مبيناً أن «بيع أسهم (جيسكو) سيوفر السيولة اللازمة لزيادة التوسع في عملياتنا والاستحواذ على تقنيات وشركات عالمية لتقديم المزيد من القيمة لعملاء ومساهمين الشركة، وخلق فرص عمل أكثر للشباب السعودي الطموح».
وذكرت «طاقة» أنها تعمل على توسيع رقعة عملياتها في سوق الخدمات التقنية لحقول النفط والغاز لدى شركة أرامكو السعودية ولعملاء آخرون في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، من خلال الاستحواذ على شركات الخدمات التقنية مثل شركة سانجل لخدمات الطاقة التي تم الاستحواذ عليها في عام 2017 وشركتي كوقر لحلول الحفر وأزر للتقنية التي تم الاستحواذ عليهما في 2019 و2020، في الوقت الذي تواصل فيه «طاقة» بناء قدراتها لتصبح شريك مع جميع شركات النفط والغاز محلياً وخارجياً.
يذكر أن شركة «طاقة» تأسست عام 2003، وتعمل في مجال خدمات ومعدات حقول النفط بالمنطقة، حيث تقدم الخدمات الرئيسية المطلوبة لتسليم الآبار، بدءاً من حفرها وحتى استكمالها من خلال زيادة السعة وبناء القدرات والتوسع في الخدمات ذات المستوى الأعلى. فيما تعمل شركة «جيسكو» السعودية في إنتاج الأنابيب الفولاذية غير الملحومة.


السعودية السعودية الاقتصاد السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة