«الصحة» المصرية لتلقيح مواطنيها المسافرين ضد «كورونا»

«الصحة» المصرية لتلقيح مواطنيها المسافرين ضد «كورونا»

جدّدت دعوتها لتوزيع «عادل ومتكافئ» للأمصال في أفريقيا
الخميس - 20 ذو الحجة 1442 هـ - 29 يوليو 2021 مـ رقم العدد [ 15584]
جانب من حملة التلقيح ضد فيروس كورونا في القاهرة (رويترز)

فيما تركز وزارة الصحة المصرية على تكثيف تطعيم مواطنيها بلقاح «سينوفاك» الذي بدأت تصنيعه محلياً قبل شهور، تستعد لطرح لقاحات للمسافرين خارج البلاد للسفر أو العمل بحسب ما تقتضيه الضوابط المحددة في كل دولة، ومن بينها لقاحات «جونسون آند جونسون، وأسترازينيكا، وفايزر، وموديرنا».
وقال محمد عبد الفتاح، رئيس الإدارة المركزية للشؤون الوقائية بوزارة الصحة، في تصريحات تلفزيونية، مساء أول من أمس، إنه سيتم «إلزام الراغبين في التطعيم بغرض السفر بإحضار جواز السفر وتأشيرة السفر، أو تذكرة الطيران كي يجري تطعيمه باللقاح الذي تتطلبه الدولة التي سيسافر إليها والحصول على شهادة التطعيم الموثقة».
وحدّدت «الصحة» رابطاً إلكترونياً لتسجيل طلبات الحصول على اللقاحات في 179 مركزاً بمختلف أنحاء البلاد.
ومن المنتظر أن تتسلم مصر 25 مليون جرعة من لقاح جونسون آند جونسون (يعطى بجرعة واحدة) ضمن الجرعات المقدمة للدول الأفريقية، لكن موعد وصول تلك الجرعات لا يزال غير محدد. وعلى صعيد الإصابات المسجلة رسمياً، أعلنت وزارة الصحة، مساء أول من أمس، تسجيل 31 إصابة جديدة بفيروس «كوفيد – 19»، وذلك بعد يوم من رصد 35 إصابة، فضلاً عن تسجيل 4 حالات وفاة. وبشكل إجمالي رصدت مصر، حتى مساء الثلاثاء الماضي، 284090 إصابة من ضمنهم 228624 حالة تم شفاؤها، و16498 حالة وفاة.
في سياق متصل، طالبت مصر بتوزيع «عادل ومتكافئ» للأدوية والأمصال لشعوب القارة الأفريقية، خاصة لقاحات جائحة «كورونا المستجد»، وذلك على هامش توقيعها، أمس، وثيقة الانضمام للنظام الأساسي المنشئ لـ«وكالة الدواء الأفريقية».
وقّع الوثيقة السفير أسامة عبد الخالق، سفير مصر لدى إثيوبيا ومندوبها الدائم لدى الاتحاد الأفريقي، بحضور مفوضة الاتحاد الأفريقي للشؤون الاجتماعية والصحة الدكتورة أميرة الفاضل. وقال عبد الخالق، وفق بيان لسفارة مصر بأديس أبابا، إن «الجهاز الأفريقي الجديد سيكون له دور محوري في تعزيز الصحة العامة في أفريقيا والاستجابة للأمراض والأوبئة بالقارة».
وأضاف أن «مصر في طليعة الدول الأفريقية الرائدة في مجال الصناعات الدوائية بما في ذلك حالياً فيما يخص توطين تصنيع لقاحات جائحة كورونا؛ وستواصل انتشارها في هذا المجال دعماً للنفاذ العادل والمتكافئ للأدوية والأمصال للشعوب الأفريقية».
ومطلع الشهر الحالي، أنتجت مصر محلياً أول مليون جرعة من لقاح «سينوفاك» الصيني المضاد لـ«كورونا». ووفق وزيرة الصحة المصرية هالة زايد، فإن بلادها ستنتج من 10 إلى 15 مليون جرعة من اللقاح شهرياً، حيث تسعى لتحقيق الاكتفاء الذاتي في صناعة اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، وجعل مصر مركزاً إقليمياً لإنتاج الأدوية.


مصر أخبار مصر

اختيارات المحرر

فيديو