استثمارات كندية لإنتاج الذهب بالسودان

استثمارات كندية لإنتاج الذهب بالسودان

السبت - 15 ذو الحجة 1442 هـ - 24 يوليو 2021 مـ رقم العدد [ 15579]

كشفت إحدى أكبر شركات إنتاج الذهب الكندية عن وجود إمكانيات كبيرة لإنتاج الذهب في السودان جعلت منه البلد الثاني أو الثالث في أفريقيا، وأعلنت عزمها على إنتاج 228 ألف أوقية ذهب (نحو 60 طنا) سنويا في منطقة التنقيب الخاصة بها شمال شرقي السودان، واستثمار نحو 350 مليون دولار في التنقيب.
ونقلت وكالة الأنباء الرسمية السودانية «سونا» عن الرئيس والمدير التنفيذي لشركة أوكرا لإنتاج الذهب ريتشارد كلارك وصفه لإمكانيات إنتاج الذهب في السودان بأنها «مذهلة للغاية»، ما جعل من السودان ثاني – أو ثالث – دولة لإنتاج الذهب في قارة أفريقيا، وقوله إن شركته عازمة على العمل الجاد من أجل إنتاج أكثر من 228 ألف أوقية ذهب سنوياً، في منطقة امتيازها التي تقع في الشمال الشرقي الأقصي من السودان.
وفي مقابلة تلفزيونية نقلتها «بلومبرغ»، قال كلارك إن الإمكانيات الجيولوجية في السودان ضخمة، وإن المشهد السياسي والاقتصادي في البلاد شهد تحسنا مضطرداً، إثر إبعاد الحكومة الانتقالية للجماعات المتطرفة، ما فتح الباب أمامه للاندماج في المجتمع الدولي مجدداً، وأزيل اسمه من قائمة الدول الراعية للإرهاب، وإعفاء الجزء الأكبر من ديونه على المؤسسات المالية الدولية.
وأوضح أن السودان يتوقع شطب ديونه البالغة 60 مليار دولار ضمن مبادرة الدول الأكثر فقراً والمثقلة بالديون «هيبك»، ما يعني أهليته للحصول على العون التنموي والمساعدات الاقتصادية.
وبحسب كلارك، فإن دراسة جدوى لمشروعات شركته في السودان، كشفت بخطوط عريضة، عن إمكانية إنتاج نحو 228 ألف أوقية ذهب سنوياً، أي نحو 5700 كيلوغرام سنويا، بتكلفة تبلغ 751 دولارًا أميركيا للأوقية الواحدة.
وأوضح أن السودان يتنج حاليا ما يزيد على 100 طن من الذهب، تأتي معظمها من التعدين التقليدي، وأن شركته «أكرا» ستستثمر 350 مليون دولار في عمليات التعدين، كأكبر وأول شركة متخصصة تدخل المجال في السودان.
ووفقا لكلارك فإن شركته تعمل في منطقة تعدين تقع ضمن «حزام الذهب النوبي»، الممتد في مصر شمالا، والسعودية شرقا، وإريتريا في الجنوب، وأن شركته اتجهت للسودان لأنه في قلب الحزام الذهبي، وما يتيحه من إمكانيات تعدين ضخمة. وأضاف: «شركتنا سعت لدخول السودان منذ زمن بعيد، لقناعتها أن تغييراً سيحدث في البلاد، مهما طال الزمن، ولكننا لم نكن نتوقع قيام الثورة السودانية 2018 - 2019».
وتابع: «من العوامل المشجعة أن الحكومة السودانية، التزمت بما وعدت به، وهو إخلاء المربع من كل أشكال التعدين العشوائي التي هجمت عليه، وأنها تمكنت خلال الأشهر الثلاثة الماضية، من إخلاء الآلاف من المعدنيين العشوائيين من المنطقة، دون أي حوادث أو صدامات».
وأوكرا غولد هي شركة كندية عامة، تعد من أكبر شركات تعدين الذهب في العالم، وتعمل على تطوير مشروع المربع 14 للذهب، والذي يبعد حوالي 200 كلم شمال دنقلا في أقصى شمال شرقي السودان.


السودان الإقتصاد السوداني

اختيارات المحرر

فيديو