مقتل 7 من عائلة واحدة في قصف نفّذته قوات النظام السوري في إدلب

مقتل 7 من عائلة واحدة في قصف نفّذته قوات النظام السوري في إدلب

الخميس - 13 ذو الحجة 1442 هـ - 22 يوليو 2021 مـ
من آثار القصف في قرية إبلين (د.ب.أ)

قُتل سبعة مدنيين على الأقلّ من عائلة واحدة بينهم أطفال، اليوم الخميس، بقصف مدفعي لقوات النظام استهدف بلدة في محافظة إدلب في شمال غرب سوريا، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وتتعرض مناطق واقعة تحت سيطرة هيئة تحرير الشام (النصرة سابقاً) وفصائل مقاتلة أخرى في محافظة إدلب منذ يونيو (حزيران) لقصف متكرر من قوات النظام السوري، فيما ترد الفصائل باستهداف مواقع سيطرة القوات الحكومية في مناطق محاذية، رغم سريان وقف لإطلاق النار في المنطقة منذ أكثر من عام.

وأفاد المرصد بأن سبعة مدنيين من عائلة واحدة هم أم وأطفالها الأربعة وجدهم وعمهم قتلوا صباح الخميس في قصف بري لقوات النظام على قرية إبلين في منطقة جبل الزاوية في ريف إدلب الجنوبي، مشيراً إلى أن عدد القتلى مرشح للارتفاع لوجود جرحى، بينهم والد الأطفال، وبعضهم في حالات خطرة.

وشاهد مصور لوكالة الصحافة الفرنسية في إبلين امرأة متشحة بالسواد تنتحب إلى جانب المنزل المدمر، وشخصاً يبكي فوق جثة رجل عجوز لُفت بغطاء رمادي.

وقُتل السبت 14 مدنياً في قصف صاروخي لقوات النظام طال بلدتين على الأقل في ريف إدلب الجنوبي، كما قتل تسعة مدنيين في الثالث من الشهر الجاري في قصف على بلدة إبلين.

وأغلق عشرات المواطنين بالاطارات المشتعلة طرقاً مؤدية إلى نقاط مراقبة تركية في منطقة جبل الزاوية، احتجاجاً على عدم تحرك الاتراك لوقف قصف قوات النظام في المنطقة.


سوريا الحرب في سوريا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة