دراسة: انخفاض مستوى الهيموغلوبين يحمي من السمنة

دراسة: انخفاض مستوى الهيموغلوبين يحمي من السمنة

الثلاثاء - 10 ذو الحجة 1442 هـ - 20 يوليو 2021 مـ

نقلت صحيفة "فيستي . رو" الروسية المحلية تقريرا نشرت مجلة Science Advances العلمية التخصصية نتائجه، أن نسبة الهيموغلوبين في الجسم له علاقة بالسمنة؛ إذ ان الهيموغلوبين (وهو بروتين موجود بكريات الدم الحمراء) يستطيع الارتباط جيدا بجزيئات الأكسجين وتزويد جميع أنسجة وأعضاء الجسم. لذلك يهتم العلماء والأطباء بشكل دائم بمستواه بدم الشخص السليم.
وفي هذا الاطار، اقترح علماء فنلنديون الاعتماد على وجهة نظر جديدة تتلخص في أن انخفاض مستوى الهيموغلوبين قليلا - ضمن الحدود المعتمدة- مفيد أيضا للجسم؛ فقد اتضح لهم من نتائج دراسة شملت 12 ألف شخص جميعهم من مواليد عام 1966 تابع الباحثون حالتهم الصحية منذ ولادتهم، أن الجوع الأكسجيني البسيط الناتج عن انخفاض مستوى الهيموغلوبين في الدم، يحمي الإنسان من السمنة ومتلازمة التمثيل الغذائي. وقد أكدت نتائج متابعة الحالة الصحية لـ 1800 متطوع من الشباب الاستنتاجات الإضافية التي توصل لها الباحثون.
ولتوضيح هذا الأمر، يقول الباحثون يوها أوفينين وجونا تابيو وفيلي كارونين "لقد وجدنا علاقة واضحة بين مستوى الهيموغلوبين والسمات الرئيسية للقلب والأوعية الدموية. وهذه العلاقة تصبح أكثر وضوحا مع التقدم بالعمر". فيما يشير الباحثون إلى أن مستواه مرتبط بمؤشر كتلة الجسم، ومستوى السكر والدهون ومستوى الضغط الشرياني. واتضح أن الأشخاص الذين كان مستوى الهيموغلوبين عندهم منخفضا - لكن بحدود المعايير المعتمدة - كانوا يتمتعون بصحة أفضل من وجهة نظر هذه المؤشرات. ووفق الباحثين فان هذا التأثير الإيجابي لانخفاض مستوى الهيموغلوبين مرتبط بدوره في نقص معتدل للأكسجين. وهذا هو رد فعل الجسم على نقص الأكسجة التي أطلق عليها الباحثون "استجابة HIF". ويؤكد هذا الاكتشاف، على أن "استجابة HIF". تلعب دورا رئيسيا في تنظيم عملية تبادل الطاقة في الجسم، حسبما نقل موقع "روسيا اليوم".
من جانبه، يقول فيلي كارونين "إن مستوى الهيموغلوبين هو مؤشر جيد لقدرة الجسم على امتصاص الأكسجين. وانخفاضه ضمن الحدود المعتمدة ينشط استجابة HIF، ما يؤدي إلى أن تبادل الطاقة في الجسم يصبح غير اقتصادي؛ أي أن هذا الانخفاض يحمي الجسم من السمنة والمشكلات المرتبطة بالتمثيل الغذائي".


روسيا الصحة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة